صربيا تحذر أوروبا من عواقب الاعتراف بانفصال كوسوفو

أخبار العالم

قوات الكيفور لحفظ السلام في كوسوفوقوات الكيفور لحفظ السلام في كوسوفو
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/11847/

دعا وزير الخارجية الصربي فوك يريميتش منظمة الامن والتعاون في اوروبا الى القيام بواجباتها في الحفاظ على المبادئ الاساسية السائدة بأوروبا واعتبار انفصال اقليم كوسوفو الاحادي الجانب غير شرعي.

دعا وزير الخارجية الصربي فوك يريميتش منظمة الامن والتعاون في اوروبا الى القيام بواجباتها في الحفاظ على المبادئ الاساسية السائدة في اوروبا واعتبار انفصال اقليم كوسوفو الاحادي الجانب غير شرعي.
واضاف يريميتش في كلمة القاها خلال جلسة خاصة للمجلس الدائم للمنظمة في فيينا ان الانفصال يعتبر سابقة تشكل خطرا حقيقيا على الامن في اوروبا كما انه يخالف القوانين الدولية.
وأشار وزير الخارجية الصربي الى ان الاعتراف بالانفصال سيؤدي الى زيادة النزاعات العرقية وانفصال الاقاليم عن الدولة المركزية، الامر الذي يعني اضفاء الشرعية على  تقسيم الدول المعترف بسيادتها في العالم.
واعرب يريميتش عن استعداد بلاده لاستئناف المباحثات مع البان الاقليم من اجل التوصل الى اتفاق حول وضع الاقليم يرضى به الطرفان.
هذا وقد تزايدت حدة الاضطرابات في مناطق مختلفة من إقليم كوسوفو مما أدى الى قيام قوات الكيفور لحفظ السلام بتعزيز تواجدها على المناطق الحدودية. وفي الوقت نفسه وصل فيه خافيير سولانا ممثل السياسة الخارجية لدى الإتحاد الأوروبي إلى بريشتينا في زيارة لم يعلن عنها مسبقا.
وأعلن قائد قوات الكيفور لحفظ السلام في كوسوفو يواهيم ريوكير انه أمر قواته بالتدخل لحفظ الأمن بطلب من شرطة كوسوفو مؤكدا عدم وجود ضحايا جراء الحرائق في المناطق الحدودية.
يذكر ان إحتجاجات صربية واسعة بدأت بعد أن أخلت السلطات الكوسوفية مدرسة صربية بالقرب من العاصمة بريشتينا عقب تلقّيها تهديدات بتفجيرها. وأعلن الصرب عن رغبتهم في إزالة الحدود بين صرب كوسوفو وجمهورية صربيا.

فيسبوك