عباس ينفي موافقته على تأجيل المفاوضات بشأن القدس

أخبار العالم العربي

محمود عباس يلتقي أيهود أولمرتمحمود عباس يلتقي أيهود أولمرت
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/11811/

اعلن نمر حماد مستشار الرئيس الفلسطيني محمود عباس ان الأخير لم يوافق على تأجيل المحادثات بشأن القدس الى نهاية العملية التفاوضية، وذلك ردّاً على مزاعم أولمرت من أنه إتفق مع عباس حول هذا الموضوع.

اعلن نمر حماد مستشار الرئيس الفلسطيني محمود عباس ان الأخير لم يوافق على تأجيل المحادثات بشأن القدس الى نهاية العملية التفاوضية، وذلك ردّاً على مزاعم أولمرت من أنه إتفق مع عباس حول هذا الموضوع.
من جهة أخرى رفض  الفلسطينيون خططاً اسرائيلية تهدف لبناء حوالي 100 وحدة سكنية في الضفة الغربية،وذلك بحسب تصريحات وزير الاسكان الاسرائيلي زئيف بويم  .
وفيما يتعلق بقطاع غزة قال عباس إن إسرائيل بدأت تتحدث عن فك الارتباط مع القطاع والحاقه بمصر، مؤكدا حسب قوله على ان استمرار سيطرة حماس على غزة يخدم السياسة الاسرائيلية.

هذا ومن المتوقع أن يلتقي عباس واولمرت يوم الثلاثاء في جولة جديدة من محادثات السلام وسط  هذه التصريحات المتناقضة من الجانبين.

وفي لقاء لقناة "روسيا اليوم" مع رئيس اللجنة السياسية في المجلس التشريعي لحركة فتح عبد الله عبد الله أكد على ان لقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء الإسرائيلي أولمرت سيتم مساء الثلاثاء كما هو مقرر.
وأضاف عبد الله أن هذا اللقاء، يعد أستكمالا لسلسلة لقاءا دورية تعقد كل اسبوعين تم الإتفاق عليها بعد مؤتمر أنابوليس للسلام، وذلك لمراجعة ما تم إحرازه في عملية السلام.
وقال عبد الله أن إسرائيل تريد التهرب من الضغط الدولي، حيث أجمع الحاضرون في أنابوليس على ضرورة إنهاء الإحتلال الإسرائيلي على الأراضي الفلسطينية، واقامة الدولة الفلسطينية، ولذلك يجب أن تحل مفاوضات الوضع النهائي، أضافة الى قضية الأسرى.

وأفاد عبد الله أنه سيتم خلال هذا اللقاء، وكما في كل لقاءات اللجان التفاوضية، طرح ثلاث قضايا ساخنة، إلا وهي الحصار الإسرائيلي المفروض على مليون ونصف المليون شخص، وقضية المعابر الحدودية، ومنع إسرائيل لوصول الإمدادات الغذائية والدوائية للقطاع.

الأزمة اليمنية