معرض أصحاب الملايين في موسكو

الثقافة والفن

معرض للاثرياء في موسكومعرض للاثرياء في موسكو
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/10500/

تقيم موسكو للعام الثالث على التوالي معرضا للباحثين عن الرفاهية والفخامة تحت عنوان "معرض اصحاب الملايين"، وتسلط الأضواء في هذا المعرض على البضائع الفاخرة والخدمات المميزة، حيث تتنوع المعروضات ما بين الهواتف النقالة المصنوعة من الذهب والمرصعة بالألماس، إلى التحف النادرة وحتى السيارات الفارهة.

تقيم موسكو للعام الثالث على التوالي معرضا للباحثين عن الرفاهية والفخامة تحت عنوان "معرض اصحاب الملايين"،  وتسلط الأضواء في هذا المعرض على البضائع الفاخرة والخدمات المميزة، حيث تتنوع المعروضات ما بين الهواتف النقالة المصنوعة من الذهب والمرصعة بالألماس، إلى التحف النادرة وحتى السيارات الفارهة.


خليط من الترف والرخاء في أكبر معارض العالم فخامة، إذ تمثل مساحته 33000 متر مربع. استوعب المعرض تصاميم داخلية وخارجية فريدة؛ طائرات، سيارات، ويخوت، تصاميم لمجوهرات ثمينة، وغرف فخمة.

يفتح أضخم معارض الأثرياء أبوابه للمرة الثالثة في موسكو، ليس لتقديم أرقى وأغلى الصناعات والخدمات فحسب، بل لابهار الزائرين من خبراء حياة الرفاهية والرغد.

في هذا المعرض يكثر الترف بين فئة معينة من الناس، كثيرون يصفنوه بأسلوب للحياة.

شعبية المعرض تزداد سنويا، اذ يحضره النخبة من الشخصيات المهمة، ورجال الأعمال، والسياسيين، والنجوم. كما تشارك فيه نحو 200 شركة ضخمة روسية وأجنبية، ومنها شركات عربية.

تقول إيرينا رينيتسكايا احدى المشاركات :" انه من المعارض النادرة التي تناسب شركتنا. نتعامل مع فئة معينة من المشترين، ونحن مستعدين أن نلبي جميع طلباتهم، كوضع الماس في الشوك والملاعق التي نصنعها من الفضة".

أما المشاركة يكاتيرينا رومانسوفا فتقول "الشعب الروسي يتحلى بخاصية مميزة، وهي انفاق الأموال على الرفاهية والحياة الجميلة، خصوصا بين الفئة الغنية التي لا تخفي ثرائها".

 تأسس معرض أصحاب الملايين قبل 5 سنوات في أمستردام. الفكرة تطورت ووصلت الى موسكو عام 2005.

في سوق الأثرياء اليوم تم دمج المنتجات المعروضة ببرامج ترفيهية تشمل الحفلات الموسيقية وعروضا للأزياء والمجوهرات.

يستمر السوق لأربعة أيام، وسط توقعات ان يحضر 45 ألف زائر هذا العام.

أفلام وثائقية