خطوات بسيطة لتجنب عسر الهضم والانتفاخ عند الصيام

الصحة

خطوات بسيطة لتجنب عسر الهضم والانتفاخ عند الصيام
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/x6io

يتعرض العديد من الصائمين حول العالم لمشكلات صحية مختلفة خلال شهر رمضان بسبب تناول الطعام بشكل يتجاوز مستوى الشبع وقت الإفطار.

وتشير الدكتورة سارة مصيلحي، أخصائية أمراض الجهاز الهضمي بالكلية الملكية للأطباء، إلى أن اضطرابات الجهاز الهضمي تحدث بشكل كبير خلال الشهر الفضيل، ما قد يجعل الصيام صعبا.

وقالت: "الصيام خلال شهر رمضان يؤدي إلى تغييرات في روتين النظام الغذائي المعتاد للشخص، لذا من المهم اتخاذ خيارات نظام غذائي جيد وصحي لمساعدة الجسم على التكيف. نصيحتي هي الحفاظ على الصحة والنشاط طوال الشهر. عدم القيام بذلك يمكن أن يؤدي إلى اضطرابات هضمية مختلفة وانزعاج في الجهاز الهضمي".

مشاكل في الجهاز الهضمي

من الشائع أن يفرط الناس في تناول الطعام في وقت الإفطار بسبب الجوع، وهذا هو المكان الذي تحدث فيه معظم مشاكل الجهاز الهضمي.

وأضافت الطبيبة: "إن الإفراط في تناول الطعام في وقت الإفطار يمكن أن يؤدي إلى اضطرابات مثل حرقة المعدة، والارتجاع الحمضي، وعسر الهضم، والانتفاخ. كما أنه من الشائع ظهور هذه الأعراض إذا تناولت كمية كبيرة من الأطعمة الدهنية والحارة، ما يؤدي إلى زيادة إفراز حمض المعدة".

وتابعت مصيلحي: "من الشائع أيضا الإصابة بالإمساك حيث يتباطأ الجهاز الهضمي مع روتين الأكل الجديد، كما يلعب الجفاف دورا في ذلك".

ويمكن الوقاية من ذلك من خلال اختيار وجبات صحية أثناء السحور والإفطار.

كيف يمكنني الحد من مشاكل الجهاز الهضمي؟

للحد من اضطرابات الجهاز الهضمي خلال شهر رمضان، من المهم اتخاذ خيارات صحية أثناء وجبات الإفطار والسحور. وتوصي الدكتورة مصيلحي باتباع العادات التالية:

- حافظ على رطوبة جسمك عن طريق شرب لترين إلى ثلاثة لترات من الماء يوميا على فترات لتجنب الجفاف والإمساك والصداع.

- تجنب المشروبات الغنية بالسكر والكافيين لأنها يمكن أن تؤدي إلى تفاقم الانتفاخ وتؤدي إلى تقلصات في المعدة والإسهال إذا تم تناولها على معدة فارغة.

- تجنب الإفراط في تناول الطعام، وتناول الطعام ببطء لتجنب آلام المعدة والارتجاع الحمضي الشديد.  ومن الأفضل أن يفطر الصائم بوجبة خفيفة صغيرة مثل التمر مع توزيع الوجبات على فترات متباعدة.

- تجنب الأطعمة الدهنية قبل ساعتين على الأقل من الذهاب إلى السرير لأنها تستغرق وقتا طويلا في الهضم ويمكن أن تؤدي إلى تفاقم الغثيان وزيادة ارتجاع الحمض.

- ينبغي تجنب النوم على معدة فارغة.

- زيادة تناول الألياف للمساعدة على تجنب الانتفاخ والإمساك.

- تناول الكثير من الزبادي العضوي قليل الدسم، خاصة أثناء السحور لأنه يحتوي على البروبيوتيك الذي يمكن أن يساعد في علاج حرقة المعدة والإسهال.

- ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة مثل المشي للمساعدة في عملية هضم الطعام.

أفضل الأطعمة التي يمكن تناولها خلال شهر رمضان

من المهم تناول مجموعة متنوعة من المكونات الغذائية الصحية لضمان حصول جسمك على العناصر الغذائية التي يحتاجها.

وأوضحت الطبيبة: "أنا أستمتع بتناول الإفطار مع التمر لأنه غني بالألياف التي تساعد على الهضم، كما أنه غني بالفركتوز الذي يساعد على تجديد مستويات السكر. وإذا كنت لا تحب التمر، فاستخدم الفواكه المجففة الأخرى".

مضيفة: "بعد ذلك، أحرص على شرب الكثير من السوائل، وتكون اختياراتي للوجبات هي الأطعمة قليلة الدهون وغنية بالسوائل والتي تحتوي على بعض السكريات الطبيعية للحصول على الطاقة. أحب تناول وجبة تحتوي على الحساء، أو كمية قليلة من الأرز مع الدجاج أو اللحوم والخضروات".

وتابعت: "وجبة السحور مهمة جدا لمساعدتك على الصيام طوال اليوم. الشوفان والبيض والحبوب واللبن وخبز الحبوب الكاملة والفواكه والمكسرات جميعها أطعمة رائعة لتتناولها على السحور، فهي صحية ومليئة بالألياف".

المصدر: ميرور

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين يتقدم بمبادرة لـ"طي صفحة المأساة الأوكرانية"