جهود لحماية آثار غزة من تداعيات الحرب

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/features/629/

هنالك العديد من المتاحف الشخصية في غزة تعود إلى أشخاص لهم اهتمامات خاصة بالآثار، وفي فترة الحرب على غزة، خشي أصحاب هذه المتاحف فقدانها في ظل الغارات المكثفة على جميع أنحاء القطاع.

لا يوجد مكان في غزة بعيد عن دائرة الاستهداف، خانيونس دفعت الثمن الأكبر بين ضحايا الحرب، لكن في الحي شيء أكثر قيمة، متحف العقاد.

وتعود ملكية المتحف الشخصي لرجل كرّس عمره للحفاظ على الآثار، مجرد التفكير في إمكانية قصف المتحف الشخصي كان يشكل كابوساً مرعباً لصاحبه.

العشرات من الأماكن الأثرية أصابتها أضرار بالغة، إن لم يكن بسبب الغارات المباشرة، فبسبب شظايا الصواريخ الضخمة.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

افتتاح معرض دمشق الدولي بعد 5 سنوات من الغياب