مصرع شخص بسبب خلل في الضغط بمصنع لتخصيب اليورانيوم في الأورال و"روساتوم" تصدر بيانا

أخبار روسيا

مصرع شخص بسبب خلل في الضغط بمصنع لتخصيب اليورانيوم في الأورال و
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/vom3

قال مصدر في هيئات الطوارئ الإقليمية الروسية إن شخصا واحدا لقي حتفه بسبب تخلخل الضغط بخزان يحتوي على سداسي فلوريد اليورانيوم المنضب في مصنع الأورال الكهروكيميائي.

وشدد المصدر على أن الحادث لم يسفر عن أي تلوث بالإشعة، وعلى أن المستوى الإشعاعي في المؤسسة في حدوده الطبيعية.

وأضاف: "حدث انخفاض في ضغط الخزان يحتوي على سادس فلوريد اليورانيوم المنضب بحجم متر مكعب واحد. نتيجة للصدمة الميكانيكية لقي شخص واحد حتفه".

وأشار المصدر إلى أن الحادث لم يتسبب بتجاوز الحد الأقصى المسموح به من تركيز المواد الخطرة، وهذا المؤشر بقي في حدوده الطبيعية. وفي الوقت الراهن، يقوم المختصون بإزالة عواقب الحادث.

يذكر أن مصنع الأورال الكهروكيميائي، يتبع لشركة "روساتوم" الحكومية ويعتبر من أضخم مؤسسات تخصيب اليورانيوم في العالم الذي يستخدم لتوفير الوقود النووي للمحطات الكهروذرية وللمفاعلات النووية الأخرى.

من جانبها قالت شركة "روساتوم" الحكومية في بيان تلقت RT نسخة منه: "بكل مشاعر الأسى والحزن نعلمكم أنه نتيجة وقوع حادث أثناء عملية الإنتاج في مصنع أورال الكهروكيميائي تعرض أحد العمال صباح يوم 14 يوليو (عندما حدث خلل في الضغط في أسطوانة تحتوي على سداسي فلوريد اليورانيوم المنضب)، لإصابة أليمة أودت بحياته. وبالفعل توفي الخبير الميكانيكي المتخصص في صيانة معدات إنتاج فصل الغازات وهو من مواليد عام 1958.

وأضاف البيان: "في هذا السياق أعرب مدير عام مصنع الأورال الكهروكيميائي وكامل موظفي المصنع وشركة روساتوم الحكومية عن خالص تعازيهم لأسرة وأقارب المتوفى في إشارة إلى إنها خسارة لا تعوض، مع التأكيد إلى إنه سيتم تقديم كل المساعدة اللازمة لأسرة رفيقنا في المستقبل القريب".

وبخصوص بقية العمال، الذين كانوا في موقع الإنتاج بالورشة وقت وقوع الحادث، أكدت الشركة أنه "تم نقلهم لإجراء الفحوصات الطبية في الوحدة الطبية المركزية رقم 31 التابعة لوكالة الطب الحيوي الفيدرالية الروسية في مدينة نوفوأورالسك. وبعد إجراء الفحوصات الطبية ذات الصلة تم بالفعل إرسال معظمهم إلى منازلهم، ولا يوجد شيء حاليا يهدد حياتهم وصحتهم".

وحول ما جرى ذكرت "روساتوم" في بيان آخر: " بتاريخ 14 يوليو وفي تمام الساعة 9:13 بالتوقيت المحلي، حدث خلل في الضغط في أسطوانة تحتوي على سداسي فلوريد اليورانيوم المنضب بحجم متر مكعب واحد في الغرفة المغلقة لورشة العمل رقم 53 التابعة لمصنع أورال الكهروكيميائي، التابع لشركة روساتوم للوقود. ونتيجة الاصطدام الميكانيكي لقي شخص مصرعه. وعلى الفور تم احتواء الحادث، وتبين بعد إجراء التدابير المطلوبة أن الحادث لا يشكل أي خطر على السكان. وتم في الحال تعقيم ورشة العمل، علماً أن باقي الورش تعمل بشكل طبيعي. كما تم إجراء قياسات الخلفية الإشعاعية في الموقع، والتي بلغت 0.17 μSv، وهذه القيمة تتوافق مع القيم الطبيعية".

وأشارت إلى أنه تم تشكيل لجنة معنية من أجل تحديد أسباب الحادث.

يذكر أن سداسي فلوريد اليورانيوم المنضب هو منتج ثانوي ناتج عن معالجة سداسي فلوريد اليورانيوم إلى يورانيوم مخصب. وهذا المركب أقل نشاطًا إشعاعيًا بمقدار 1.7 مرة من اليورانيوم الطبيعي ولا يشكل أي خطر على صحة الإنسان.

المصدر: نوفوستي + RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين من الصين: لا خطط حاليا لتحرير خاركوف