موسكو وبرلين تعتصمان بأنبوب الغاز

أخبار الصحافة

موسكو وبرلين تعتصمان بأنبوب الغاز
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ko7o

"الخبراء أوضحوا كيف ستدافع روسيا وألمانيا عن "السيل الشمالي-2" في وجه أمريكا"، عنوان مقال لودميلا ألكسندروفا، في "موسكوفسكي كومسوموليتس"، حول دفاع برلين وموسكو عن مصالحهما.

وجاء في المقال: انتهت الولايات المتحدة الأمريكية تقريباً من صياغة مشروع قانون عقوبات ضد الشركات الروسية والأوروبية المشاركة في مشروع السيل الشمالي-2 ، حسبما ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال، نقلا عن مصادر رفيعة المستوى. نُشرت المعلومات مباشرة بعد اجتماع فلاديمير بوتين وأنغيلا ميركل، الذي ناقشا فيه تفاصيل البناء.

وفي الصدد، أوضح ميخائيل كروتيخين، شريك شركة RusEnergy الاستشارية،أن المسؤولين الأمريكيين يتحدثون عن فرض عقوبات على بناء السيل الشمالي -2 ، طوال نصف عام، وهناك على الأقل تصريحان من مسؤولين بوزارة الخارجية الأمريكية، ومن إدارات أخرى، ولكن لم يتم اتخاذ أي تدابير حتى الآن.

وقال: "لن تتمكن الولايات المتحدة من إدخال مثل هذه العقوبات في الوقت الحالي.. فالقانون الحالي المتعلق بالعقوبات ينص على السماح للبيت الأبيض باتخاذها ضد "السيل الشمالي- 2"، فقط بالاتفاق مع الشركاء الأوروبيين، أي مع ألمانيا، التي تعمل بشكل قاطع ضد ذلك". ووفقا لكروتيخين، من أجل ذلك، تحتاج واشنطن لإقرار قانون جديد، الأمر الذي يستغرق وقتا طويلا جدا.

ومن جهته، يرى مدير برنامج المال والاقتصاد بمعهد التنمية، نيكيتا ماسلينيكوف، أن الأخبار عن اعتماد عقوبات جديدة على علاقة بانتخابات الكونغرس النصفية المقبلة وموجهة للداخل الأمريكي، وقد سبق أن كان هناك الكثير من التهديدات بعقوبات ضد الشركات الروسية والأوروبية المشاركة في بناء "السيل الشمالي -2" ولكنها انتهت إلى لا شيء. وقال: "للأمريكيين مصلحة بتسويق غازهم الطبيعي المسال في الأسواق الأوروبية. ينبغي النظر إلى الأخبار التي نشرتها صحيفة وول ستريت جورنال في سياق محاولة الضغط الدبلوماسي على الاتحاد الأوروبي لإعطاء فرصة لتوسيع وجود الغاز الطبيعي المسال (الأمريكي) في السوق الأوروبية".

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا