الإفراج عن 72 صيادا مصريا بعد احتجازهم في اليمن

أخبار العالم العربي

الإفراج عن 72 صيادا مصريا بعد احتجازهم في اليمنمراكب صيد مصرية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/idck

كشف السفير المصري لدى اليمن، يوسف الشرقاوي، أن الاتصالات التي أجراها أخيراً نجحت في الإفراج عن 72 صيادا مصريا بمحافظة المهرة المطلة على بحر العرب جنوب اليمن.

وأوضح السفير، حسبما أورده موقع "يمن برس" أن الصيادين سيبدأون رحلة العودة لمصر، الاثنين 2 يناير/كانون الثاني، مؤكدا أنه كان على اتصال دائم مع السلطات اليمنية كافة من أجل عودتهم إلى مصر.

وأشار الشرقاوي إلى أن الصيادين كانوا يستقلون 3 مراكب صيد، وهم من مدينة المطربة بمحافظة الدقهلية وعزبة البرج بدمياط وكفر الشيخ، شمال القاهرة.

وذكر السفير المصري أن معاملة المصريين المحتجزين، خلال أسبوعين مضيا على احتجازهم في البحر الأحمر، كانت جيدة وأن حالتهم الصحية لا تبعث على قلق.

ونجحت الاتصالات المكثفة التي أجراها السفير المصري لدى اليمن، يوسف الشرقاوي، المقيم بالرياض في الإفراج عن 49 مصريا الأسبوع الماضي، كان الحوثيون احتجزوهم في مقر إقامتهم بمدينة الحديدية ونقلهم إلى سجن صنعاء وهم يعملون في مختلف الأنشطة والأعمال الحرة، ويقيمون في المدينة منذ سنوات.

فيما ذكرت وسائل إعلام مصرية أن لدى المراكب الثلاثة تصريح صيد في المياه الدولية من السويس، ولكن سوء الأحوال الجوية جرفها إلى المياه الإقليمية اليمنية، فتم احتجازهم هناك.

وتعددت، خلال 2016، حالات احتجاز الصيادين المصريين من محافظات مصرية مختلفة فى دول متعددة منها السعودية وتونس وليبيا واليمن.

وسبق أن ذكر مصدر ملاحي مسؤول بالبحر الأحمر أن "ضعف الإنتاج بالمياه الإقليمية المصرية التي لا تكفي لإعداد المراكب العاملة داخل وخارج خليج السويس" يدفع "العديد من السفن للصيد بالدول المجاورة، مما يعرضها للمخاطر في الوقت الذي لم تسع الدولة لإبرام اتفاقيات دولية" بشأن الصيد.

المصدر: وكالات

قدري يوسف

الأزمة اليمنية