"بوران" السوفيتي تفوّق على "شاتل" الأمريكي بكافة المؤشرات

الفضاء

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/633870/

تمر اليوم الذكرى الـ 25 لاول رحلة فضائية للمكوك الفضائي السوفيتي "بوران" الذي تفوق على نظيره "شاتل" الامريكي في اغلب المؤشرات.

تمر اليوم الذكرى الـ 25 لأول رحلة فضائية للمكوك الفضائي السوفيتي "بوران" الذي تفوّق على نظيره "شاتل" الأمريكي بأغلب المؤشرات.

كان بمقدرة المكوك السوفيتي "بوران" البقاء في الفضاء 30 يوما مقابل 15 يوما للمكوك الأمريكي "شاتل"، كما كان باستطاعة "بوران" حمل 30 طنا و10 رواد فضاء مقابل 24 و7 رواد فضاء لـ "شاتل".

استمرت مدة التحضير لإطلاق "بوران" من مطار بايكونور الفضائي 15 يوما فقط، مقابل 30 يوما لـ "شاتل"، لكن الاختلاف الأهم بين المكوكين كان قدرة المكوك السوفيتي على التحليق والهبوط تلقائيا "أوتوماتيكيا"، وهذا ما تم استعراضه يوم 15 نوفمبر/تشرين الثاني عام 1988 .

RIA NOVOSTI

 إضافة إلى ذلك لم يكن بمقدور "شاتل" حمل أجهزة فضائية إلى المدار، أما المنظومة السوفيتية فقد اعتمدت على استخدام صاروخ "إينيرجيا" الكبير الذي بإمكانه نقل المركبات الفضائية والأقمار الصناعية التي يصل وزنها إلى 100 طن إلى مدارها في الفضاء، وكان باستطاعة "بوران" تشغيل محركاته أثناء الانخفاض والهبوط  بصورة تلقائية.

 صمّم المكوك "بوران" للقيام بـ 100 رحلة فضائية لكن توقف العمل في هذا المشروع عام 2002 بعد انهيار سقف المربض الذي كان فيه، مما أدى إلى إصابته بأضرار بالغة، لكن يمكن مشاهدة نسخة ثانية منه في معرض "ماكس" للطيران والفضاء الذي يقام في مدينة جوكوفسك.

المصدر: "نوفوستي" + RT 

توتير RTarabic