الانتربول يتعقب اثر 11 مشتبهاً باغتيال المبحوح.. ومشعل يقول حان وقت الرد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/42523/

اعد البوليس الدولي الـ "انتربول" لائحة تضم 11 اسماً لمشتبه بضلوعهم في اغتيال القيادي في حماس محمود المبحوح بأمارة دبي قبل حوالي شهر. وبثت قناة "سكاي نيوز" البريطانية هذا الخبر مشيرة الى ان البوليس الدولي قام بهذا الاجراء بناءاً على طلب تقدمت به دولة الامارات العربية المتحدة. الى ذلك فتحت دول اوروبية ملفات التحقيق باستخدام جوازات سفر مزورة ولندن تامل بتعاون اسرائيلي في التحقيقات.

اعد البوليس الدولي الـ "انتربول" لائحة تضم 11 اسماً لمشتبه بضلوعهم في اغتيال القيادي في حماس محمود المبحوح بأمارة دبي قبل حوالي شهر. وبثت قناة "سكاي نيوز" البريطانية هذا الخبر يوم 18 فبراير/شباط مشيرة الى ان البوليس الدولي قام بهذا الاجراء بناءاً على طلب تقدمت به دولة الامارات العربية المتحدة حيث وقع الحادث في اراضيها.

دول اوروبية تفتح ملفات التحقيق وميليباند يقول ان لندن تأمل بتعاون اسرائيلي كامل

اعلن وزير الخارجية البريطاني ديفيد ميليباند ان بلاده تشعر بقلق ازاء الاسرائيليين حملة جوازات السفر البريطانية الذين يعيشون في اسرائيل، واضاف انه سوف يبحث امر جوازات السفر البريطانية المزورة مع نظيره الاسرائيلي افيغدور ليبرمان اثناء لقاء ينتظر عقده يوم  22 فبراير/شباط  في العاصمة البلجيكية بروكسل.

واضاف ميليباند ان لندن تنتظر من الجانب الاسرائيلي تعاوناً كاملاً بالتحقيق في ملابسات حادث اغتيال محمود المبحوح، وقال بعد استدعاء سفير اسرائيل الى وزارة الخارجية، حيث اجتمع بالامين العام للخارجية البريطانية بيتر ريكتس، انه تم ابلاغ الدبلوماسي الاسرائيلي بان لندن تسعى لاعطاء اسرائيل كل الفرص السانحة كي تشارك بكل ما تعرفه حول الحادث. كما تم استدعاء السفير الاسرائيلي في دبلن على خلفية القضية ذاتها.
هذا وكان وزير الخارجية الايرلندي مايكل مارتن قد صرح انه سوف يجرى لقاءاً مع السفير الاسرائيلي لدى بلاده، منوهاً بان الحوار معه سوف يكون صريحاً، وان دبلن ستطرح اسئلة مباشرة بهدف الحصول على ايضاحات باسرع وقت ممكن، مشيراً الى ان استخدام جوازات سفر ايرلندية مزورة في عملية اغتيال المبحوح يعد "حادثاً شديد الخطورة".
وتشير الانباء الى ان كلا السفيرين الاسرائيليين رفضا الاتهامات بضلوع الموساد في هذه الجريمة.
وفي الشأن ذاته اعلنت باريس انها طالبت توضيحات من السلطات الاسرائيلية فيما يتعلق باستخدام المشتبه بانه قائد المجموعة التي نفذت عملية اغتيال محمود المبحوح جواز سفر فرنسي، كما صرحت السلطات النمساوية انها سوف تفتح ملف تحقيق بشأن استخدام ارقام تلفون مسجلة في النمسا في العملية.

مشعل يقول انه يؤمن بقدرة حماس على الابداع في الانتقام للمبحوح

من جهة  ذات صلة بالموضوع أكد  رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الاسلامية حماس في كلمة متلفزة بمناسبة تأبين محمود المبحوح في قطاع غزة ان وقت التهديدت انتهى وحان وقت العمل والانتقام لاغتيال المبحوح، وقال ان كتائب القسام، الجناح العسكري للحركة، قادرة على اداء المهمة معرباً عن ثقته بأنها ستبدع في ذلك، داعياً للاستعانة بالله لتنفيذ ذلك.
واشاد مشعل بنجاح السلطات الامنية في الامارات التي تمكنت من الوصول الى ادلة دامغة تثبت ضلوع عناصر الموساد بالجريمة، واستطاعت تعقب اثرهم ، وطالبها بالمزيد، كما طالب بان تشرك حماس في التحقيق بناءاً على ان الحركة "ولي الدم".
ودعا مشعل الدول الاوروبية التي زورت جوازات سفرها من قبل منفذي العملية الى "مراجعة اسرائيل"  وخاطبها قائلاً "حينما سكتم تجرأ الصهاينة في استخدام الجوازات"، وقال ان قتلة المبحوح ليست عصابة تمارس الاجرام، بل هم "الموساد الصهيوني"، واضاف ان الاستخبارات الاسرائيلية تبعث هذه "المجموعات المجرمة شرقاً وغرباً لتستبيح بها العالم، دون ان تعبأ بأحد من الشرق اوالغرب".
وفيما يتعلق بتورط فلسطينيين بهذه العملية قال مشعل ان مشاركة "اثنين من المنسوبين لفلسطين لا يغير الرواية الاساسية"، وهي ان الذي اغتال المبحوح هو الموساد.
من جانبها شددت كتائب القسام على ان قرار الانتقام قد اتخذ، واكدت ان هذا الانتقام سيكون على مستوى الجريمة "وما على الاحتلال الان سوى الانتظار".
وقال المتحدث الرسمي باسم الحركة موجهاً كلامه الى الاسرائيليين ان "كتائب القسام هي من ستحدد الالية المناسبة لتنفيذ وعدها ، ولن نقول لكم كيف واين ومتى، فلتستعدوا لنلقي نار غضبنا بطريقتنا الخاصة وبادائنا المتقن وفي الوقت والمكان اللذين نختارهما".

المصادر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية