المرأة الإماراتية بين الواقع والطموح

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/42057/

لعبت المرأة ولا تزال دورا مهما في الحياة الاجتماعية والاقتصادية الإماراتية وتعتبر عنصرا فعالا سواءا في بيتها أو في ميادين العمل كما أن إسهاماتها الواضحة في مجالات مختلفة جلية للعيان.

شهدت دولة الإمارات العربية المتحدة الكثير من التطورات الملموسة خلال السنوات القليلة الماضية، حيث عاشت نهضة تنموية على جميع الاصعدة رافقتها تحولات نوعية في مسيرة المرأة الإماراتية في شتى مجالات الحياة. مريم درويش فتاة إماراتية من إمارة دبي وجدت نفسها اسيرة طموح كبير في إكمال تعليمها والعمل على الرغم من معارضة الزوج الذي أرادها ربة بيت. فقد اختارت مريم بين الطلاق أو البقاء في البيت التعليم والعمل في ورشة تصليح للسيارات.
قصة مريم تعد إحدى القصص التي تؤكد على أن المرأة الإماراتية انكبت بهمة على الاستفادة من الفرص الواسعة المتاحة أمامها للارتقاء بنفسها في الوقت الذي ما زال بعض جمعيات الدفاع عن حقوق المرأة في الوطن العربي يرفع شعار "لا لقهر النساء". 
وتعتبر المرأةُ الإماراتيةُ أولَ برلمانيةٍ في الخليج حيث بلغ معدلُ النساءِ في المجلس الوطني الاتحادي 23% تقريبا، وهناك حاليا تسع نائبات وأربع وزيرات وسفيرتان وقاضية ومأذونة شرعية. وتربعت المرأة الإماراتية أيضا في عالم المال والأعمال بحجم استثمارات تصل إلى نحو 12 مليارا ونصف المليار  درهم. ومع هذا يرى البعض أن مشاركة المراة في الإمارات ما زالت تواجه العديد من التحديات.
المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)