إيران تبدأ تخصيب اليورانيوم حتى نسبة 20 %

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/41910/

ذكرت قناة "العالم " الإيرانية الناطقة بالعربية أن إيران بدأت صباح يوم الثلاثاء 9 فبراير/شباط تخصيب اليورانيوم حتى نسبة 20%. وأوضحت القناة أن الأعمال التمهيدية لانتاج اليورانيوم المخصب بدأت في منشأة نطنز تحت رقابة ممثلين من الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

ذكرت قناة "العالم" الإيرانية الناطقة بالعربية أن إيران بدأت صباح يوم الثلاثاء 9 فبراير/شباط تخصيب اليورانيوم حتى نسبة 20%.
وأوضحت القناة أن الأعمال التمهيدية لانتاج اليورانيوم المخصب بدأت في منشأة نطنز تحت رقابة ممثلين من الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

هذا وأكد مصدر في الوكالة الدولية للطاقة الذرية وجود مفتشيها في منشأة نطنز يوم الثلاثاء.

من جانبه أوضح علي أكبر صالحي رئيس هيئة الطاقة الذرية في البلاد أن طهران قامت بتركيب 164 جهاز طرد مركزي لتخصيب اليورانيوم، مشيرا الى انها قادرة على انتاج 3-5 كيلوغرامات من اليورانيوم المخصب بنسبة 20%  في شهر وهذا يفوق حاجة مفاعل طهران للبحوث الطبية بحوالي ضعفين وهي 1.5 كيلوغرام فقط.

هذا ويتطلب صنع قنبلة نووية تخصيب اليورانيوم بنسبة 80 % أو أكثر.

وكانت طهران قد أبلغت الوكالة يوم الأثنين رسميا بعزمها انتاج اليورانيوم عالي التخصيب وذلك بعد أن تبين عجز اللجنة السداسية عن إقناع الجانب الإيراني بقبول اقتراحاتها حول تخصيب اليورانيوم الإيراني في الخارج لانتاج الوقود النووي المطلوب لمواصلة عمل مفاعل طهران للبحوث الطبية.
وكان يوكيا أمانو المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية قد أعرب يوم الاثنين عن قلقه الشديد إزاء قرار طهران هذا، مشيرا الى أن هذه الخطوة قد تلحق الضرر بالجهود الدولية المبذولة من أجل توفير الوقود لمفاعل طهران للابحاث.وأكد أمانو  استعداد الوكالة للعب دور الوسيط فيما يتعلق بهذه القضية.
كوشنير: إيران لا تملك القدرة على إنتاج الوقود النووي
يعتقد  وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير  ان ايران غير قادرة على انتاج الوقود النووي المخصب بنسبة 20% الضروري لضمان عمل مفاعل طهران للبحوث، متهما اياها بالابتزاز.
وأشار كوشنير في تصريح صحفي يوم الاثنين 8 فبراير/شباط الى أن الايرانيين "لا يعرفون كيف ينتجون الوقود" لمفاعل البحوث لديهم، متسائلا "لاي غرض يريدون تخصيب اليورانيوم بنسبة 20 %؟".
وقال كوشنير: "كل هذا ليس بالامر الجدي وللأسف لا يسعنا سوى فرض عقوبات جديدة لأن المفاوضات غير ممكنة".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك