المصارف الخاصة في سورية.. خطوة خجولة نحو التنمية

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/40171/

سنت الحكومة السورية تشريعات جديدة لرفع رأسمال البنوك التجارية والإسلامية آملة أن يساعد ذلك على استقطاب الاستثمارات الأجنبية التي من شأنها أن تدعم الإصلاحات الاقتصادية التي تقوم بها دمشق.

سنت الحكومة السورية تشريعات جديدة لرفع رأسمال البنوك التجارية والإسلامية آملة أن يساعد ذلك في استقطاب الاستثمارات الأجنبية  التي من شأنها أن تدعم الإصلاحات الاقتصادية التي تقوم بها دمشق.

وباتت المصارف الخاصة في سورية بعد 4 سنوات من عملها تملك سيولة كبيرة إثر حصولها على إيداعات مالية من قبل المواطنين الذين استفادوا من خدماتها المصرفية الكبيرة، لكن أداءها في عملية التنمية لا يزال خجولا ربما لعدم امتلاكها أدوات الاستثمار بشكل كاف.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا