لافروف: ايران يجب أن تشارك في حل المشاكل لا أن تكون احداها

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروفوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/27451/

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن إيران يجب أن تشارك في حل المشاكل العالمية لا أن تكون إحداها. وشدد لافروف الذي تحدث بنهاية مشاركته في "مؤتمر بروكسل 2009" على ضرورة اشراك طهران في حل قضايا الشرقين الأدنى والأوسط.

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن إيران يجب أن تشارك في حل المشاكل العالمية لا أن تكون إحداها. وشدد لافروف الذي تحدث بنهاية مشاركته في "مؤتمر بروكسل 2009" على  ضرورة اشراك طهران في حل قضايا الشرقين الأدنى والأوسط.
وقال لافروف " لاتوجد أية دلالات على أن ايران عقدت العزم في أي وقت من الأوقات على صنع قنبلة نووية" وأضاف " تعمل الوكالة الدولية للطاقة الذرية في ايران وهي تسيطر على الوضع بشكل عام".
واستطرد لافروف بالقول " يتعين إجراء مفاوضات وابداء احترام وجذب ايران للمشاركة في كافة المجالات التي وضعناها في صيغة القرار (3+3) بما في ذلك نقاش موضوع الأمن، ليس أمن العراق فقط بل في الشرقين الأوسط والأدنى كفلسطين وافغانستان والعراق ولبنان.
لافروف :كنا ساذجين عندما صدقنا وعود الناتو السابقة
وفي موضوع آخر أشار الوزير الروسي الى أنه كان من السذاجة تصديق وعود الناتو في السابق بعدم الرغبة في التوسع وأضاف لافروف "صدرت من الناتو وعود شفوية والتزامات بخصوص عدم توسيع الحلف وعدم نصب القواعد العسكرية الأمريكية على أراضي دول الحلف الجديدة، شيءمن هذا لم يحدث، لقد كنا ساذجين، كل من صدق هذه الوعود كان ساذجا ".
لكن الوزير الروسي شدد على أن بلاده ترغب في التعاون مع الحلف في مختلف المجالات بقوله " نحن ننظر الى الناتو على انه واقع ونريد التعاون معه، ونرى الكثير من الأفاق الممكنة لذلك بدءاً من أفغانستان  وانتهاءً بالسيطرة المشتركة على الفضاء الجوي وغيره من المسائل الأخرى، لكن لايروق لنا أن الناتو يتصرف بتفرد تام".
وفي السياق عينه " نحن لانفهم رغبة الناتو في التوسع ولماذا يقترب هذا النظام الحربي من حدودنا".
وعن التعاون في نشر درع صاروخي قال لافروف " سنشارك على مبدأ التكافؤ".
  
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)