معركة ستالينغراد.. فاتحة النصر على النازية

في ذكرى النصر في الحرب الوطنية العظمى

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/25216/

في مثل هذا اليوم، قبل 66 عاما انتهت معركة ستالينغراد التي تعتبر الأكثر دموية في تاريخ البشرية، وراح ضحيتها أكثر من مليوني شخص أغلبيتهم من الجنود السوفييت.

في مثل هذا اليوم، قبل 66 عاما انتهت معركة ستالينغراد التي تعتبر الأكثر دموية في تاريخ البشرية، وراح ضحيتها أكثر من مليوني شخص أغلبيتهم من الجنود السوفييت.
وأصبحت هذه المعركة نقطة تحول في سير الحرب العالمية الثانية وفاتحة نصر الاتحاد السوفييتي على ألمانيا النازية.
واستسلام مدينة ستالينغراد بموقعها الجغرافي المهم على نهر الفولغا كان يمكن ان يفتح لهتلر الطريق إلى شمال القوقاز وحقوله النفطية، ونحو منطقة الجنوب الخصبة والغنية بالحبوب. لكن النصر على المدينة التي حملت في ذلك الوقت إسم الزعيم السوفييتي ستالين، كان يعني للنازيين نصرا معنويا على الاتحاد السوفييتي.  
وكانت المرحلة الأولي من المعركة دفاعية بالنسبة للسوفيت، حيث كانت تبلغ الخسائر نحو 6 آلاف شخص يوميا.
وشكلت عملية "يورانيوم" الهجومية المضادة التي شنها السوفيت، انعطافا حاسما في معركة ستالينغراد، وربما بداية النصر على الجيش النازي في الحرب كلها، حيث طوقوا الجيش الألماني السادس. وبعد حصار استمرّ أكثر من شهرين،  استسلمت بقايا هذا الجيش الذي كان تحت قيادة المشير باولوس.
لكن الثمن الذي دفعه الاتحاد السوفييتي في المعركة كما في الحرب كلها، كان باهظا للغاية، والمؤرخون يرون أن سر هذا النصر يكمن في التضحيات الإنسانية الجسيمة وبطولة الشهداء.

يمكنكم الإطلاع على المزيد من التفاصيل حول الحرب الوطنية العظمى

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
دروس اللغة الروسية