الرئيس الصيني يتفقد آثار الدمار والقتلى 50 ألفا

الكثير من الضحايا مازالوا يقبعون تحت الأنقاضالكثير من الضحايا مازالوا يقبعون تحت الأنقاض
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/14885/

ناهزت حصيلة الزلزال الذي ضرب الاثنين الماضي جنوب غرب الصين 50 ألف قتيل وما يزال الآلاف في المناطق النائية والجبلية تحت ركام المباني المدمرة، وقد تفقد الرئيس الصيني المناطق المنكوبة وسط صعوبات تواجه فرق الانقاذ.

ناهزت حصيلة الزلزال الذي ضرب الاثنين الماضي مناطق واسعة في جنوب غرب الصين 50 ألف قتيل وما يزال الآلاف في المناطق النائية والجبلية تحت ركام المباني المدمرة، وقد تفقد الرئيس الصيني المناطق المنكوبة وسط صعوبات تواجه فرق الانقاذ لانتشال الجثث واغاثة المشردين.
وزار الرئيس الصيني  مدينة ميان يانغ التي يتواجد فيها 130 ألف جندي يساعدون في أعمال الاغاثة بعد أن خُصّصت المدينة لاستقبال الناجين من المناطق المنكوبة. واطلع رئيس الوزراء وين جياباو الرئيس هو جينتاو على موجز للأوضاع في المنطقة بعد الزلزال وأشار الرئيس الصيني إلى أن جهود الانقاذ دخلت مرحلة بالغة الأهمية. إلى ذلك قررت المفوضية الأوروبية إرسال 2 مليون يورو مساعدات إنسانية إلى الشعب الصيني.
ووصف رئيس الوزراء الصيني الزلزال الذي ضرب الاثنين الماضي مقاطعة سيشوان والمناطق المحيطة بها بأنه الأشد تدميرا منذ إنشاء جمهورية الصين الشعبية عام 1949.
في هذه الأثناء تتواصل جهود الانقاذ على مدار الساعة ونجحت في انقاذ حياة العشرات الذين طمرهم الركام لأيام عدة وظلوا متمسكين بالأمل حتى وصلهم الغوث.
روسيا تقيم جسرا جويا لتأمين المساعدات


روسيا بادرت الى اقامة جسر جوي حيث قامت طائرات وزارة الطوارئ برحلتين  إلى الصين محملة بما مجموعه 60 طنا من المؤن والأغطية والأدوية، بالاضافة إلى إرسال فريق متخصص يتكون من 49 شخصا من بينهم 29 من عمال الإنقاذ مصحوبين بالكلاب المدربة والأجهزة الخاصة والسيارات المحملة بالأدوات لإنقاذ الأحياء وانتشال الضحايا بالاضافة الى 13 طبيبا و 3 من علماء الطب النفسي لتقديم العون والمساعدة لمنكوبي الزلزال.

 وسوف ترسل روسيا خلال ساعات مجموعتين متخصصتين من وزارة الطوارئ من بين اعضائهما 28 طبيبا وتم تجهيزهم بعشرة مراكز طبية نقالة ومستشفى طائر و7 أطنان من الأدوية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)