عباس يؤكد ارتباط أمن إسرائيل باستقلال الفلسطينيين وبوش يقف بقوة بجانب إسرائيل

أخبار العالم العربي

محمود عباسمحمود عباس
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/14862/

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن أمن الإسرائيليين مرتبط بإستقلال وأمن الفلسطينيين، مضيفا أن إنهاء الاحتلال فقط هو الذي يجلب الأمن لإسرائيل. في غضون ذلك جدد الرئيس الامريكي جورج بوش وقوف واشنطن بقوة الى جانب اسرائيل وتنبأ بأن كل اعدائها سيهزمون في المستقبل القريب.

ألقى الرئيس الفلسطيني محمود عباس كلمة في ذكرى النكبة قال فيها أن إنهاء الإحتلال هو الذي يجلب الأمن لإسرائيل داعيا إلى إنهاء معاناة الشعب الفلسطيني.

وشدد عباس أيضا أن الإستيطان في الأراضي الفلسطينية هو الذي يشكل العقبة الاساسية أمام مفاوضات السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، مؤكداً على ضرورة إقامة دولة فلسطينية مستقلة على حدود العام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

تسمية النكبة  أطلقت على معاناة شعب إمتدت عبر ستة عقود من الزمان، وتؤرخ لتهجير الفلسطينيين من أرضهم قسراً عام 1948.
وبهذه المناسبة أحيا الفلسطينيون  فعاليات هذه الذكرى في مختلف أنحاء الوطن المقطع أوصاله.

وتجمع الفلسطينيون في وسط مدينة رام الله في الضفة الغربية  منهم من كان يحمل مفتاح بيته الذي تركه منذ عقود ومنهم من رفع أعلام الأمم المتحدة للمطالبة بتطبيق قرارات هذه المنظمة الدولية التي نصت على حق عودة اللاجئين، وبقيت هذه القرارات تنتظر وتعد يوما بعد يوم عمر نكبة الفلسطينيين.

وفي قطاع غزة أحيا سكان القطاع في مختلف مدن ومخيمات اللاجئين ذكرى النكبة حيث خرجت مسيرات للأطفال رفعوا لافتات تطالب بحق العودة.

كما نظمت عدة فصائل فلسطينية مختلفة فعاليات لإحياء الذكرى مطالبين أبناء الشعب الفلسطيني بالوحدة الوطنية .

بوش يؤكد وقوف واشنطن بقوة مع إسرائيل

بالمقابل جدد الرئيس الامريكي جورج بوش في كلمة له امام الكنيست الاسرائيلي وقوف واشنطن بقوة الى جانب اسرائيل وتنبأ بأن كل اعدائها سيهزمون في المستقبل القريب. كما قال أن السماح لإيران بامتلاك الاسلحة النووية يعتبر خيانة لا تغتفر للأجيال القادمة،

وأضاف بوش قائلا: "نحن نحتفل بمرور 60 عاما على تأسيس اسرائيل فلنحاول ان نتخيل المنطقة بعد 60 عاما من الان  ستحتفل اسرائيل بذكراها رقم 120 وهي واحدة من أعظم الديمقراطيات في العالم  وسيكون للفلسطينيين دولتهم الديمقراطية التي ترفض الارهاب".
كان هذا جزءا من نبؤة الرئيس الامريكي جورج بوش لمستقبل المنطقة في كلمته أمام الكنيست الاسرائيلي بمناسبة الذكرى الستين لقيام اسرائيل والتي تابعها بالقول ان الشعوب ستعيش في مجتمعات حرة ومستقلة من القاهرة الى الرياض الى بغداد وبيروت وستكون سورية وايران دولتين مسالمتين حيث سيكون القمع والاضطهاد الحالي ذكرى بعيدة من الماضي.
وأكد بوش مجدداً أن اسرائيل حليفة واشنطن الأولى ولايمكن لأي شيء أن ينال من هذا التحالف، واصفاً اسرائيل بأنها وطن الشعب المختار مع إشارة عابرة الى آمال الفلسطينيين في اقامة دولتهم ودون ان يتطرق الى اتفاق السلام قبل مغادرته البيت الابيض.
أما بالنسبة لإيران فقد أكد الرئيس الامريكي أن السماح لها بالحصول على أسلحة نووية خيانة لا تغتفر للاجيال القادمة ورفض دعوات منتقديه لإجراء مفاوضات مع الرئيس الايراني معتبرا أيه هتلر قبل الحرب العالمية الثانية.     
البانيا تشارك إسرائيل في إحتفالاتها

وعلى الصعيد نفسه شارك الرئيس الالباني بامير توبي في احتفالات إسرائيل، واضعاً اكليل من الزهور على نصب في ياد فاشيم.

كما حضر الرئيس الالباني  مؤتمراً  أقيم برعاية الرئيس الاسرائيلي شيمون بيريس في اطار احتفالات اسرائيل بذكرى انشائها.

باراك يحذر من التعجل في رد الفعل على عملية عسقلان

في غضون ذلك حذر وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك من القيام بعمل عسكري متعجل ضد قطاع غزة، وذلك بعد يوم من اطلاق صاروخ على عسقلان أدى الى جرح عشرات الاسرائيليين.
وقال باراك في كلمة له في القدس، بعد ان تفقد موقع الانفجار في عسقلان، أن الأهم الآن أن نفكر بشكل جدي ونقرر كيف سنتصرف لاحقاً. وتعهد باراك بوقف الهجمات الصاروخية من قطاع غزة، موضحاً أن الاجراءات التي ستتخذها اسرائيل ستفضي الى نتائج لكن في الوقت المناسب.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية