الحكومة الإسرائيلية تشكك بعرض حماس للتهدئة معها في غزة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/14178/

شكك المتحدث باسم الحكومة الاسرائيلية ديفيد بيكر بعرض التهدئة الذي تقدمت به حركة حماس، ووصفه بغير الجدي، معللا ذلك بانها قد تعطي الحركةَ الوقت لإعادة بناء قوتها . في غضون ذلك أعلن الجيش الاسرائيلي مقتل حارسي أمن اسرائيليين في هجوم شنه مسلح فلسطيني.

شكك المتحدث باسم الحكومة الاسرائيلية ديفيد بيكر بعرض التهدئة الذي تقدمت به حركة حماس، ووصفه بغير الجدي، معللا ذلك بانها قد تعطي الحركةَ الوقت لإعادة بناء قوتها . في غضون ذلك أعلن الجيش الاسرائيلي مقتل حارسي أمن اسرائيليين في هجوم شنه مسلح فلسطيني على مكان عملهما في المنطقة الصناعية قرب مدينة طولكرم بالضفة الغربية.
وقد أكد مراسل قناة "روسيا اليوم" هذه الأنباء، مضيفا على لسان بيكر انه ليس لدى إسرائيل حاجة لتوقيع مثل هذا الإتفاق المؤقت، لأن الجيش الإسرائيلي وحال إنتفاء اسباب توجيه الضربات إلى القطاع سيتوقف عن ذلك بنفسه. وهذا يعني انه إذا أوقفت حماس ضرباتها الصاروخية على المدن الإسرائيلية الجنوبية، فانه لن يكون للجيش أي مبررا للهجوم، بحسب قوله.
وأضاف المراسل بان هذا الرد الإسرائيلي قد لا يكون نهائيا، بسبب زيارة مدير المخابرات المصري عمر سليمان المتوقعة في الإسبوع المقبل إلى إسرائيل، مما يعني أن هناك ما يمكن الحديث عنه مع الحكومة الإسرائيلية حول هذا الموضوع.
وكان عرض حماس للتهدئة جاء عبر مقترحات قدّمها وفد الحركة الى عمر سليمان الذي سيطلع الاسرائيليين عليها. 
وقال القيادي في الحركة محمود الزهار بعد لقائه سليمان إن التهدئة يجب أن تضمن نهاية للحصار على القطاع وفتح المعابر مشيرا إلى موافقة عدد من الفصائل الفلسطينية عليها من بينها الجهاد الاسلامي.
 من جهة أخرى قال شهود عيان إن أعدادا كبيرة من قوات الجيش هرعت الى مكان الهجوم وقامت بحملة مداهمات وتفتيش، فيما لم تتبن أي جهة فلسطينية حتى الآن مسؤوليتها عن هذا الهجوم.
وكانت هذه المنطقة شهدت خلال السنوات الماضية هجمات مماثلة، حمَّلت فيها اسرائيل الحكومة الفلسطينية المسؤوليةَ عنها، وذلك لعدم قدرتها السيطرةَ على المسلحين في هذه المنطقة على حد تعبيرها.
وقال مراسل القناة بهذا الصدد أن يعتقد أن منفذ الهجوم ينتمي إلى الجهاد الإسلامي، وأن الجيش الإسرائيلي توجه الى مدينة طول كرم بحثا عن الفاعل، الذي قيل أنه توجه اليها بعد تنفيذه له. مضيفا أن هذا الجيش قد يبدأ بحصار المدينة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية