المعلم لا يمانع إجراء محادثات مع إسرائيل بشروط

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/14144/

قال وزير الخارجية السوري وليد المعلم انه إذا إلتزمت إسرائيل بالإنسحاب من خط حتى 4 حزيران 1967، ولديها إرادة صنع السلام، فليس هناك ما يمنع من إجراء مباحثات معها. جاء ذلك في المباحثات التي أجراها مع نظيره الإيراني منوشهر متكي في طهران.

 قال وزير الخارجية السوري وليد المعلم انه إذا إلتزمت إسرائيل بالإنسحاب من خط  حتى 4  حزيران 1967، ولديها إرادة صنع السلام، فليس هناك ما يمنع من إجراء مباحثات معها. جاء هذا في المباحثات التي أجراها مع نظيره الإيراني منوشهر متكي في طهران.

من جهته أكد متكي على خروج الإحتلال الأمريكي من العراق. كما القى الوزير الإيراني باللوم على الإحتلال الإسرائيلي في ما يحدث في الأراضي الفلسطينية.

 كما بحث الطرفان آخر المستجدات على الساحتين الاقليمية والدولية بالاضافة الى العلاقات الثنائية بين البلدين. وتطرقا الى الاوضاع في كل من لبنان وفلسطين والعراق. وكانت الأزمة اللبنانية على رأس المباحثات، وإن أكد الطرفان أن الحل بيد اللبنانيين، دون فرض وصاية من أحد.

وجاء لقاء وزير الخارجية السوري ونظيره الايراني في طهران، بعد اجتماع دول جوار العراق في الكويت مباشرة. ولم يخرج اللقاء عن دائرة التوقعات، فالبلدان متفقتان في الرؤى حول العديد من القضايا.

المزيد من تفاصيل هذه المباحثات في التقرير المصور

الأزمة اليمنية