نائبة لبنانية مسلمة تعتذر من الله عن واقعة الكنيسة

أخبار العالم العربي

نائبة لبنانية مسلمة تعتذر من الله عن واقعة الكنيسة
النائبة في البرلمان اللبناني عن تيار المستقبل رولا الطبش
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/la4t

زارت النائبة السنية رولا الطبش جارودي دار الفتوى ببيروت وأكدت التزامها بالإسلام وقالت إنها اعتذرت من الله عن تصرفها داخل كنيسة مار إلياس الذي أثار انتقاد البعض.

وذكرت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان أن الطبش استمعت في دار الفتوى لشرح عن الأصول الشرعية الإسلامية من أمين الفتوى في الجمهورية اللبنانية سماحة الشيخ أمين الكردي والمدير الإداري لدار الفتوى الشيخ صلاح الدين فخري بتوجيه من مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان.

وقالت الطبش بعد زيارتها دار الفتوى في بيان: "أنا ملتزمة بالإسلام.. والشريعة الإسلامية على هدي سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم"، مضيفة: "نطقت بالشهادتين أمامهما (أي الكردي وفخري)".

وأوضحت النائبة اللبنانية عن تيار المستقبل أن ما حصل معها داخل الكنيسة وأثار حفيظة البعض "لم يكن مقصودا"، مضيفة أنها اعتذرت من الله عن ذلك.

وشددت البطش على ضرورة الانفتاح على الآخر والتعامل بالحسنى مع كل الطوائف كما "يأمر دين الإسلام الحنيف مع مراعاة الضوابط الشرعية".

وفي توضيح آخر قالت الطبش: "حضرت القداس وتقدمت وألقيت التحية وغادرت"، مضيفة: "وجودي في القداس "ليس إيمانا بالدين بل احترما لمن يؤمن به".

وتأتي هذه الخطوات بعد أن نشر رواد مواقع التواصل الاجتماعي شريط فيديو يظهر النائبة رولا الطبش خلال مشاركتها في قداس للمحبة والسلام داخل كنيسة مار الياس في أنطلياس وهي تتقدم إلى الكاهن كي تتناول القربان، علما أن هذه الطقوس يتبعها المسيحيون حصرا.

لكن الكاهن لم يناولها القربان واكتفى بوضع الكأس على رأسها.

وبعد تداول الفيديو انهالت التعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي بين مؤيد ومعارض لتصرف الطبش، وكتب أحد المستخدمين: "شكرا للنائبة رولا الطبش التي أعطت أمثولة في التعايش الحقيقي، وفي احترام الآخر، وفي احترام طقوس الآخرين وإيمانهم، فالله واحد، وإن اختلفنا في طرق العبادة، فالطقوس لا تلغي الجوهر، ولا تدنس المقدسات، كل احترامنا سعادة النائب".

فيما طالب آخرون الطبش بإصدار توضيح عما جرى في الكنيسة، وتساءلوا لماذا فعلت هذه الطقوس وهي مسلمة.

ونشر أحد الناشطين على "فيسبوك" فيديو للطبش في الكنيسة، وعلق قائلا: "لا ليس هكذا يا رولا الاعتدال.. النائبة عن المقعد السني رولا الطبش تقوم بممارسة طقوس كاثوليكية في إحدى الكنائس حين سكت أهل الحق عن الباطل.. توهم أهل الباطل أنهم على حق".

من جانبها، عبرت الطبش في أولى تعليقاتها على الموضوع عن استغرابها من أن حضورها قداسا للمحبة والسلام كان موضع خلاف أو انتقاد لها. وقالت: "لست أول مسلم يدخل الكنيسة ولن أكون الأخير".

وأضافت: "أستغرب كيف أن البعض من يدعي العيش المشترك ينتقده حين تسمح له الفرصة ضاربا بعرض الحائط كل أساس لبنان، ويحول الوطن إلى ساحة حرب وخنادق".

المصدر: وكالات

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

المتحدث باسم القمة العربية في بيروت يعلن مشاركة أمير قطر فيها