وصول الرئيس العراقي إلى عمّان في زيارة رسمية (صور)

أخبار العالم العربي

وصول الرئيس العراقي إلى عمّان في زيارة رسمية (صور)
الرئيس العراقي عبد اللطيف رشيد
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/xcyc

استقبل الملك الأردني عبد الله الثاني الرئيس العراقي عبد اللطيف رشيد في مطار ماركا بعمان، حيث وصل في زيارة للمملكة تستمر يومين لبحث التطورات في المنطقة.

وأجرى العاهل الأردني، اليوم الاثنين، مباحثات مع نظيره العراقي عبداللطيف رشيد، في قصر بسمان الزاهر.

وتناول الطرفين خلال مباحثات ثنائية، التطورات الراهنة، إذ نبه الملك عبد الله إلى أن "ما تشهده المنطقة قد يدفع بالمزيد من التصعيد، ويهدد أمنها واستقرارها".

وشددا على "ضرورة تكثيف الجهود للتوصل إلى وقف فوري للعدوان على غزة، والعمل على إيجاد حل عادل وشامل للقضية الفلسطينية، يضمن للشعب الفلسطيني الشقيق كامل حقوقه المشروعة وينهي دوامة العنف في المنطقة".

وأكد ملك الأردن على "ضرورة حماية المدنيين في غزة، ومضاعفة توفير المساعدات الإنسانية للقطاع وإيصالها بكل الطرق الممكنة".

وشدد الزعيمان على "رفضهما لأعمال العنف التي يمارسها المستوطنون المتطرفون بحق الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية، والانتهاكات على الأماكن المقدسة في القدس".

وجدد العاهل الأردني التأكيد على "أهمية دور العراق المحوري في المنطقة، ودعم الأردن لأمنه واستقراره، مضيفا "أمن الأردن والعراق واحد".

وتناولت المباحثات العلاقات التي تجمع البلدين والشعبين، وسبل توسيع فرص التعاون في المجالات كافة، لا سيما في الطاقة والصناعة والتجارة والبيئة، وبما يسهم في تدعيم الشراكة الاقتصادية والتكامل في مختلف القطاعات التنموية.

ولفت الملك عبد الله الثاني إلى "أهمية تكثيف الجهود لتنفيذ الاتفاقيات والمشاريع المشتركة بين الأردن والعراق، مثمنا تشغيل المرحلة الأولى من مشروع الربط الكهربائي بين البلدين".

من جهته، أكد الرئيس العراقي "عمق العلاقات التي تربط البلدين الشقيقين، وضرورة توطيد التعاون والتنسيق المشترك في مختلف المجالات السياسية والأمنية والتجارية والاقتصادية، والطاقة والبيئة والسياحة".

وشدد على أن "أمن واستقرار العراق هو من أمن واستقرار المنطقة"، مشيدا بـ"مواقف الأردن الداعمة للعراق في مواجهة التحديات التي تواجهه، خاصة في حربه ضد الإرهاب".

وأشار رشيد إلى "ضرورة استمرار عقد الاجتماعات بين العراق والأردن ومصر بشكل دوري، والمضي قدما في تحقيق مخرجات القمم الثلاثية السابقة".

وجرت للرئيس العراقي مراسم استقبال رسمية لدى وصوله أرض المملكة، وكان في الاستقبال رئيس الوزراء الأردني بشر الخصاونة، ومدير مكتب الملك، جعفر حسان، ووزير الصناعة والتجارة والتموين يوسف الشمالي، رئيس بعثة الشرف المرافقة للرئيس الضيف، وعدد من المسؤولين، والقائم بأعمال السفارة العراقية في عمان منيف علي.

ويرافق الرئيس العراقي، خلال زيارته، وفد حكومي ضم كلا من وزير الصناعة والمعادن خالد بتال، وعضو مجلس النواب طالب خليل راهي، إضافة إلى عدد من المسؤولين والمستشارين.

المصدر: RT+"اخبرني"

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين يتقدم بمبادرة لـ"طي صفحة المأساة الأوكرانية"