"أكذوبة سد النهضة".. خبير مصري يكشف مفاجأة حول التصريحات الإثيوبية لإنتاج الكهرباء

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/xazi

فند الخبير المصري في قضايا المياه عباس شراقي، العديد من الحقائق المتعلقة بسد النهضة الإثيوبي، خاصة "أكذوبة السد" في إنتاج الكهرباء لإثيوبيا والدول المجاورة.

وقال الخبير في حديث لـRT: "تتوالى التصريحات الإثيوبية منذ سنوات حول نسبة البناء في سد النهضة وإنتاج الكهرباء، ويبلغ عدد سكان إثيوبيا 130 مليون نسمة في 2024، وإجمالي انتاج الكهرباء حاليا 5200 ميغاوات، 90% منها من خلال الطاقة المائية (السدود)، 8% رياح، 2% حرارية، وتأمل في زيادتها إلى 17000 ميغاوات خلال العشر سنوات القادمة،  الألف ميغاوات تكفي لحوالي 3.5 مليون نسمة (كما هو الحال في مصر)، وبذلك فإن الكهرباء الإثيوبية الحالية تكفي أقل من 20 مليون نسمة، أو 40 مليون نسمة لمدة 12 ساعة يوميا".

وأضاف: "وطبقا للتصريحات الإثيوبية فإن أكثر من 60 مليون إثيوبى ليس لديهم كهرباء، وتحتاج إثيوبيا حوالي 37 ألف ميغاوات لكي تغطى جميع السكان، وبالتالي فإن لديها عجز يصل إلى 32 ألف ميغاوات".

وتابع: "سد النهضة يحتوي على 2 توربين عند مستوى منخفض 565 م، قدرة كل منهما 375 ميغاوات عند انتهاء البناء، 11 توربين عند مستوى مرتفع 595 م بقدرة 400 ميغاوات لكل توربين، وبذلك يبلغ إنتاج سد النهضة الكهربائي الإجمالي 5150 ميغاوات، ونظرا لعدم التشغيل 24 ساعة فإن كفاءة السد أقل من 30% طبقا للدراسات العلمية، وبالتالي إنتاج سد النهضة سوف يكون متوسط حوالي 1500 ميغاوات فقط وهذا يكفي لحوالي 10 مليون نسمة 12 ساعة يوميا".

وأردف: "وفي حالة عدم تصديرها سوف يظل أكثر من 50 مليون إثيوبيي بدون كهرباء، فكيف يدعي المسؤولين في إثيوبيا أن كهرباء سد النهضة سوف تنتشل الشعب الإثيوبي من الظلام، والباقي منها سوف يضيئ الدول المجاورة، والأكثر من ذلك أن آخرون يدعون أن سد النهضة يمكن أن يحل مشكلة نخفيف الأحمال الكهربائية في مصر".

وشدد الخبير المصري على أن "أثيوبيا لم تستفد حتى الآن وبعد مرور 4 سنوات من وجود بحيرة أمام سد النهضة بكمية 41 مليار م3، فقط تشغيل محدود ومتقطع للتوربينين المنخفضين، وعدم توفير مياه شرب منه نظرا لأن معظم السكان يعيشون على مستويات أعلى من 2000 م من بحيرة سد النهضة، ولم يتم زراعة قيراط واحد حتى الآن من مياه السد، وسوف يعي الإثيوبيون قريبا إكذوبة سد النهضة في تحقيق الرخاء وتوفير الكهرباء، وقد تمت المبالغة في حجمه دون دراسات جدوى اقتصادية لأسباب سياسية ولكي يقولون أكبر سد كهربائي في إفريقيا".

وقال: "يبلغ إجمالي قدرة محطات الكهرباء في مصر حوالي 50 ألف ميغاوات، إلا أن هناك بعض المشاكل الداخلية فى مصر أدت إلى ترشيد استهلاك الوقود وتوقف بعض المحطات بعض الوقت، رغم أن قدرة المحطة الواحدة من محطات "سيمينز" فى بني سويف أو البرلس أو العاصمة الإدارية الجديدة 4800 ميغاوات وبالتالي كل محطة تعادل سد النهضة فى حالة التشغيل كاملا ، أو ثلاثة أضعافه في حالة التشغيل الفعلي".

وأضاف: "مصر ليست ضد التنمية فى إثيوبيا أو ضد سد النهضة، ولكن لاتقبل التسبب في ضرر، أو فرض سياسة الأمر الواقع، أو اتخاذ قررات أحادية أو نقض الاتفاقيات أو الأعراف الدولية".

المصدر: RT

 

 

 

 

 

 

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين: اتفاقية التعاون الاستراتيجي مع كوريا الشمالية تنص على تقديم العون حال تعرض أحد طرفيها لعدوان