نصر الله يعد بنصر تاريخي ويؤكد أن حماقة نتنياهو في القنصلية الإيرانية بدمشق ستفتح باب حسم المعركة

أخبار العالم العربي

نصر الله يعد بنصر تاريخي ويؤكد أن حماقة نتنياهو  في القنصلية الإيرانية بدمشق ستفتح باب حسم المعركة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/xavd

قال الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصرالله، يوم الجمعة، إن "الحماقة التي ارتكبها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، في القنصلية بدمشق ستفتح بابا للفرج ولحسم المعركة".

وفي كلمة له بمناسبة "يوم القدس" أكد نصر الله قائلا: "الكل يجب أن يحضر نفسه ويرتب أموره ويحتاط عند رد الجانب الإيراني على استهداف القنصلية الإيرانية وكيفية رد العدو الصهيوني على الرد الإيراني، والحماقة التي ارتكبها نتنياهو في القنصلية ستفتح بابا للفرج ولحسم المعركة".

وأضاف حسن نصر الله: "عندما نقاتل في جبهة لبنان نقاتل برؤية نصر مشرقة وواضحة وآتية رغم كل التضحيات التي نقدمها، والمهم أن نواصل ونثبت ونصمد في إيران ولبنان وسوريا والعراق وغزة واليمن وبأمل أن هذه المعركة سنصل فيها إلى النصر ومن يقول إن هذه المعركة ستصل إلى هزيمة عليهم إعادة حساباتهم، ومحور المقاومة ذاهب إلى انتصار تاريخي وكبير".

وأوضح: "موضوع القنصلية الإيرانية هو مفصلي ونستطيع أن نستنتج من كلام الإمام السيد علي الخامنئي أن الرد الإيراني على استهداف القنصلية في دمشق آت لا محالة".

وأكد نصر الله أن "كيان العدو بدأ باتخاذ تدابير خوفا من الرد الإيراني، كما أن توقيت الرد الإيراني هو جزء من المعركة، ولكن توقيت الرد والمكان وحجم الرد هو في يد الإمام السيد علي خامنئي والقادة الإيرانيين".

وقال نصر الله: "الكل يجب أن يحضر نفسه ويرتب أموره ويحتاط عند رد الجانب الإيراني على استهداف القنصلية الإيرانية وكيفية رد العدو الصهيوني على الرد الإيراني"، موضحا: "جهوزية المقاومة قائمة وكاملة ومعنويات المجاهدين عالية وكذلك اندفاعهم في الجبهة".

يذكر أن الحرس الثوري الإيراني أعلن يوم الاثنين الماضي، مقتل 7 عسكريين في صفوفه، بغارة إسرائيلية استهدفت مبنى القنصلية الإيرانية في دمشق. فيما أكد المرشد الإيراني علي خامنئي أنه "ستتم معاقبة الكيان الخبيث، وجعلهم يندمون على هذه الجريمة وغيرها".

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين يتقدم بمبادرة لـ"طي صفحة المأساة الأوكرانية"