قطر

Катар

أثار انتخاب دولة قطر لكأس العالم 2022 الكثير من الجدل. حيث كانت الولايات المتحدة تعتبر المرشح الرئيسي ، لكن قطر فازت بشكل غير متوقع. حيث حقق في جميع الجولات الأربع تقدمًا واثقًا على الأمريكيين، وفي الجولة الحاسمة كانت قطر متقدمة على الولايات المتحدة بستة أصوات. تسبب كل هذا في استياء من المنافسين.

واجهت قطر انتقادات خطيرة خلال استعدادات البلاد للبطولة، في مجال انتهاك حقوق المثليين وبسبب ظروف العمل الصعبة لعمال البناء . كما كان البعض غير راضين عن تأجيل كأس العالم من الصيف إلى نوفمبر وديسمبر للمرة الأولى في التاريخ بسبب حالة الطقس.

كل هذا لا ينفي حقيقة أن قطر قامت بعمل رائع حقًا. سبعة من أصل ثمانية ملاعب تم بناؤها من الصفر. سابقا لم يعمل سوى ملعب واحد وهو استاد خليفة الدولي وتم إعادة بناءه.

من ميزات البطولة في قطر هي المسافة بين الملاعب. مسافة أبعد ملعبين لا تتعدى عن 75 كيلومترا بالاضافة إلى ذلك نصف الملاعب موجودة في الدوحة ومحيطها وبالتالي سيتمكن المشجعون من التنقل بأمان في جميع أنحاء البلاد وحضور المزيد من المباريات. كما أولى المنظمون اهتمامًا جادًا لمستقبل ملاعب كأس العالم وفكروا مسبقًا عن كيفية استخدام جميع المرافق بعد انتهاء البطولة. على سبيل المثال، سيتحول ملعب لوسيل إلى مركز متعدد الوظائف. وشيد استاد "974" في العاصمة من 974 حاوية للشحن البحري. بعد انتهاء البطولة، سيتم تفكيكها واستخدامها للغرض المقصود منها.

صمم ملعب الجنوب في الوكرة من قبل أشهر المهندسين المعماريين في العالم زها حديد. تم بناؤه على طراز ما بعد الحداثة وله تصميم مستقبلي جديد ، والديكور الرئيسي هو السقف على شكل المراكب الشراعية التي يستخدمها غواصو اللؤلؤ في الخليج العربي. ويشير ملعب البيت إلى التراث المحلي حيث بني على شكل خيمة كبيرة، حيث ستقام هناك المباراة الافتتاحية ومباراة من الدور نصف النهائي.