جنرال إسرائيلي يرفض عقوبات واشنطن ضده

أخبار العالم

جنرال إسرائيلي يرفض عقوبات واشنطن ضده
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/l7bc

نفى اللواء الإسرائيلي المتقاعد، يسرائيل زيف، الذي أدرجته واشنطن، يوم الجمعة، على "القائمة السوداء" بتهمة الضلوع في النزاع بجنوب السودان، الاتهامات الموجهة ضده.

وفي حديث لـ"إذاعة الجيش" الإسرائيلية، اليوم الأحد، علق زيف على قرار وزارة الخزانة الأمريكية فرض عقوبات عليه وعلى ثلاث شركات يديرها، بتهمة استخدامه نشاطات الاستشارة في قطاع الزراعة كغطاء لمبيعات أسلحة بقيمة 150 مليون دولار لحكومة جنوب السودان، مع قيامه، في الوقت نفسه بتسليح قوات المعارضة أيضا.

وقال زيف إنه لم يقم أبدا بتوريد أسلحة لأي من طرفي النزاع في جنوب السودان، واصفا الاتهامات الموجهة إليه بأنها "ادعاءات لا أساس لها ولا تمت للواقع بصلة".

وأوضح أن شركاته تعمل في جنوب السودان على تنفيذ "مشروع زراعي رائع"، يوفر فرص عمل لعشرات الآلاف من السكان، ويقدم مواد غذائية للسوق المحلية.

وأضاف زيف أنها ليست المرة الأولى التي تستخدم فيها الإدارة الأمريكية العقوبات كأداة لدعم سياستها الخارجية، مؤكدا انفتاحه على التعاون مع السلطات الأمريكية في هذه القضية.

فيما لم تأت حتى الآن أي تعليقات من شخصين آخرين يحملان جنسية جنوب السودان وأدرجتهما واشنطن، إلى جانب زيف، على قائمتها السوداء، هما أوباك ويليام أولافو وغريغوري فاسيلي.

ويشهد جنوب السودان (الذي انفصل عن السودان في العام 2011)، منذ العام 2013، مواجهات مسلحة دامية بين أبناء قوميتين هما "دينكا" التي ينتسب إليها الرئيس الحالي، سلفاكير ميارديت، و"نوير" التي ينحدر منها نائب الرئيس السابق المتمرد، رياك مشار.

ودعمت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بحزم فرض حظر توريد الأسلحة لجنوب السودان، كوسيلة لممارسة الضغط على رئيس جنوب السودان لوقف الحرب التي تسببت، بصورة مباشرة أو غير مباشرة، بمقتل 383 ألفا من سكان البلاد، وفقا لآخر دراسة أجراها باحثون بريطانيون.

المصدر: رويترز + وكالات

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

انتخابات تونس.. مستوى التعليم واتجاهات التصويت