إستونيا: المخابرات النرويجية ساعدتنا باعتقال عميل للاستخبارات الروسية!

أخبار العالم

إستونيا: المخابرات النرويجية ساعدتنا باعتقال عميل للاستخبارات الروسية!
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ktoy

أعلنت إستونيا اليوم السبت، أن جهاز المخابرات النرويجي، ساعدها في اعتقال المواطن الإستوني يفغيني سلافين، أحد المشتبه بهم في جمع بيانات لمديرية المخابرات العسكرية الروسية (GRU).

وقال هاريس بوسيب، المتحدث باسم شرطة الأمن الإستونية (KAPO)، إن محكمة قضائية في تالين أدانت يوم 10 سبتمبر الجاري بالتآمر ضد جمهورية إستونيا المتهم سلافين البالغ من العمر 32 عاما، الذي كان مشتبها به في جمع بيانات لصالح الاستخبارات العسكرية الروسية، وحكمت عليه بالسجن لمدة عام وثمانية أشهر.

وهذا ما كانت قد أكدته يوم الجمعة صحيفة Postimes المحلية.

ووفقا للصحيفة، اعتقلت شرطة الأمن الإستونية( KAPO) سلافين يوم 1 يوليو من هذا العام، وأبقته رهن الاحتجاز .

ونقلت الصحيفة عن المتحدث باسم شرطة الأمن، قوله: "يمكننا أن نؤكد أننا قد ألقينا القبض على الرجل الذي تعاون بشكل غير قانوني مع الاستخبارات العسكرية الروسية GRU، وفي هذه الحالة فإنه من الهام الحفاظ على تعاون جيد مع جهاز المخابرات النرويجية".

وزعمت صحيفة Postimes، أن سلافين أعطى موافقة كتابية للاستخبارات العسكرية الروسية على التعاون معها. وزوّدها بالمعلومات سواء بواسطة الهاتف، أو برسائل البريد الإلكتروني، والرسائل الخطية، فضلا عن عقده اجتماعات على أراضي روسيا.

وادعت الصحيفة أن إحدى المهام التي أوكلته بها الاستخبارات العسكرية الروسية هي تصوير الموقع المحتمل للمطار الذي سيقيمه حلف الناتو في المستقبل في إستونيا.

وختمت الصحيفة قائلة: "حقيقة أن أنشطة سلافين لم تسبب أضرارا خطيرة للبلاد، لذلك فإن عقوبته جاءت مخففة.

المصدر: نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا