نيويورك تايمز: مسؤولون أمريكيون بحثوا مع ضباط متمردين فنزويليين إسقاط مادورو

أخبار العالم

نيويورك تايمز: مسؤولون أمريكيون بحثوا مع ضباط متمردين فنزويليين إسقاط مادورو
نيكولاس مادورو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/kri0

أفادت صحيفة "نيويورك تايمز" بأن ممثلين عن الإدارة الأمريكية عقدوا منذ العام الماضي سلسلة لقاءات سرية مع ضباط متمردين فنزويليين لبحث خيارات الإطاحة بالرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو.

وذكرت الصحيفة في تقرير نشرته أمس، نقلا عن مسؤولين أمريكيين لم تُسمِّهم وقائد عسكري فنزويلي شارك في المحادثات السرية، أن الضباط المتمردين سبق أن طلبوا الاتصال مع واشنطن في عهد الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، لكن دون تلقي أي رد.

لكن الأمور تغيرت في عهد خلف أوباما، دونالد ترامب، لا سيما بعد تصريحاته في أغسطس العام الماضي حول إمكانية اللجوء إلى السيناريو العسكري ضد الحكومة الفنزويلية، ما رأى فيه الضباط المتمردون رسالة موجهة إليهم.

وفي سلسلة اجتماعات سرية انطلقت في خريف العام الماضي في دول ثالثة واستمرت في العام الجاري، أبلغ الضباط الإدارة الأمريكية بنيتهم تدبير انقلاب ضد مادورو من أجل تشكيل "حكومة تقليدية ".

وطلب المتمردون من واشنطن تزويدهم بأجهزة اتصالات مشفرة، لكن الإدارة الأمريكية امتنعت عن تقديم أي دعم مادي إليهم، ثم باء مخططهم بالفشل بعد أن طالت حملة اعتقالات عشرات المتورطين فيه.

وأكد قيادي عسكري فنزويلي سابق للصحيفة أن المتمردين كانوا يخططون لتدبير الانقلاب في مارس الماضي، ثم في 20 مايو بالتزامن مع انتخابات الرئاسة، لكن التسريبات جعلتهم يمتنعون عن ذلك.

وأشارت الصحيفة الأمريكية إلى أن أحد الضباط المشاركين في المفاوضات كان من العسكريين الفنزويليين المدرجين على قائمة العقوبات الأمريكية.

ونجا مادورو في الرابع من أغسطس الماضي من محاولة اغتيال باستخدام الطائرات المسيرة أثناء مشاركته في فعالية بالعاصمة كاراكاس.

المصدر: نيويورك تايمز

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا