قائمة الطعام وأماكن الوفدين حول الطاولة.. من يحل المسائل التنظيمية قبيل قمة ترامب-كيم؟

أخبار العالم

قائمة الطعام وأماكن الوفدين حول الطاولة.. من يحل المسائل التنظيمية قبيل قمة ترامب-كيم؟
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/kbrj

على الرغم من الاتفاق المبدئي على عقد لقاء قمة بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، لا تزال المفاوضات جارية بخصوص العديد من المسائل التنظيمية.

وأفادت صحيفة "نيويورك تايمز"، في تقرير نشرته أمس، بأن ممثلي البلدين يبحثون في سنغافورة، منذ الأسبوع الماضي طيفا واسعا من المسائل المتعلقة بتنظيم اللقاء، بما في ذلك مكان انعقاده وجدول أعماله، وتمثيل الطرفين، وقائمة الطعام والمشروبات، وخاصة أن ترامب لا يتناول المشروبات الروحية، والهدايا المتبادلة ومن سيدفع ثمنها.

وأشار التقرير إلى أن مسألة الأمن تعتبر على رأس اهتمام الدولتين، حيث ستتولى سلطات سنغافورة تأمين الطرق والأماكن العامة، أثناء القمة المقرر عقدها في 12 الشهر الجاري، بينما ستشرف أجهزة الأمن الأمريكية والكورية الشمالية على أمن زعيميهما أيضا.

وأشارت "نيويورك تايمز" إلى ورود تقارير إعلامية تتحدث عن سعي بيونغ يانغ إلى تحميل نفقات رحلة وفدها إلى الدولة المستضيفة للقمة، وإقامته هناك إلى طرف آخر.

وشدد التقرير على أن الطرف الذي سيدفع مصاريف القمة سيكون له الصوت الأول في تنظيمها، وخاصة فيما يتعلق بقائمة الطعام وتحديد من سيدخل أولا غرفة اللقاء، وحتى الأماكن التي سوف يشغلها أعضاء الوفدين حول طاولة التفاوض، أي مسألة مهمة من وجهة النظر الدبلوماسية.

وأكد التقرير أن المسائل المتعلقة بالبروتوكول الدبلوماسي تحظى باهتمام من قبل المسؤولين العاملين على تنظيم القمة، وخاصة ما إذا كانت ستظهر هناك أعلام لكوريا الشمالية، ما يعني الاعتراف الرمزي للولايات المتحدة بها دولة سيادية.

المصدر: نيويورك تايمز

نادر عبد الرؤوف

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

قبل وداع المونديال.. العرب يبحثون عن حفظ ماء الوجه