الأمم المتحدة تحمل الحكومة الأفغانية المسؤولية عن مقتل 30 طفلا

أخبار العالم

الأمم المتحدة تحمل الحكومة الأفغانية المسؤولية عن مقتل 30 طفلاصورة أرشيفية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/k7ba

حمّلت الأمم المتحدة سلاح الجو التابع لقوات الحكومة الأفغانية مسؤولية مقتل 36 شخصا، بينهم 30 طفلا، وإصابة 71 آخرين جراء حادث وقع في الشهر الماضي في ولاية قندوز شمال البلاد.

وأكدت بعثة الأمم المتحدة للمساعدة في أفغانستان، في تقرير أصدرته اليوم، حصولها على معلومات موثوق بها تثبت سقوط 36 قتيلا و71 جريحا، بينهم 81 طفلا، جراء اعتداء مروحيات تابعة للجيش الأفغاني على احتفال ديني في منطقة دشت آرتشي.

وذكرت البعثة أن القوات الأفغانية التي أدعت أن الهجوم استهدف كبير قياديي حركة "طالبان" استخدمت في الهجوم صواريخ ورشاشات ثقيلة، مشيرة إلى حصولها على تقارير تتحدث عن قتل وجرح أكثر من 200 شخص جراء الحادث.

وأعلنت البعثة أن تقريرها يستند إلى المعلومات التي جاءت من شهود عيان ومصابين ومسؤولين حكوميين وأطباء، فضلا عن الأدلة التي تم جمعها في موقع الحادث، مشيرة إلى أن الخبراء الأمميين عجزوا عن تحديد ما إذا كان عناصر "طالبان" موجودين في المكان لحظة الهجوم.

وخلص التقرير إلى أن هذا الحادث يستدعي تساؤلات جدية بشأن التزام الحكومة الأفغانية باتخاذ الاحتياطيات في عملياتها وما إذا كانت تصرفاتها تتوافق مع القانون الدولي، مضيفا أن الحادث يتطلب مزيدا من التحقيقات ولم يثبت بعد ما إذا كان يشكل انتهاكا للقانون الإنساني الدولي.

ويسلط التقرير الدولي، حسب وكالة "رويترز"، الضوء على المخاطر التي تجلبها الاستراتيجية الأمريكية الجديدة بشأن أفغانستان، والتي تقضي بالإسهام الجدي في تطوير وتسليح سلاح الجو الأفغاني، في محاولة للمضي قدما في الحرب ضد مسلحي "طالبان".

المصدر: البعثة الأممية في أفغانستان + رويترز

نادر عبد الرؤوف

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا