استقالة حكومة أرمينيا.. والمعارضة تعتزم مواصلة الحوار مع السلطات

أخبار العالم

استقالة حكومة أرمينيا.. والمعارضة تعتزم مواصلة الحوار مع السلطاتالاحتجاجات في أرمينيا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/k5d4

بعد استقالة رئيس الوزراء الأرميني سيرج سركيسيان، قبل رئيس الدولة أرمين سركيسيان استقالة الحكومة التي لم تتمكن من مباشرة مهامها.

ونشر مرسوم الرئيس الأرمني بقبول استقالة الحكومة بعد ساعات قليلة من إتمام عملية تشكيلها، التي بدأت يوم 18 أبريل الجاري.

وبعد تقديم سيرج سركيسيان استقالته من منصب رئيس الوزراء، تم تعيين النائب الأول له كارين كارابيتيان قائما بأعمال رئيس الحكومة. وكلف كارابيتيان كافة الوزارات خلال اجتماع الحكومة اليوم الاثنين، بالمضي قدما بأداء مهامها كي لا يتأثر عمل الحكومة الطبيعي بالأحداث السياسية الحالية.

كما توجه كارابيتيان بدعوة إلى أجهزة الأمن ووزارة الدفاع وكذلك إلى كافة القوى السياسية والمواطنين لأخذ الحذر والحفاظ على القانون واحترام حقوق كل المواطنين.

 

المعارضة: سنواصل الحوار مع السلطات

من جهته، أعلن زعيم المعارضة، البرلماني نيقول باشينيان أمام تجمع حاشد لأنصاره في العاصمة يريفان، أن المفاوضات مع الحكومة ستستمر يوم الأربعاء.

وقال باشينيان: "صباح يوم الأربعاء سنواصل المفاوضات مع كارين كارابيتيان حول التغيير السلمي للسلطة. وأعتقد بأنه بعد استقالة رئيس الوزراء سيرج سركيسيان تدرك السلطات أننا سنستمر بخطواتنا كما أعلنا سابقا"، مؤكدا سعي المعارضة إلى إجراء انتخابات برلمانية مبكرة.

من جانب آخر، اعتبر عدد من أنصار سيرج سركيسيان استقالته على خلفية الاحتجاجات المستمرة منذ 10 أيام "قرارا شجاعا" و"خطوة ديمقراطية حقيقية".

 

ردود فعل دولية

وفي هذا السياق، استقبل رئيس أرمينيا أرمين سركيسيان السفير الأمريكي في يريفان روبرت ميلز، وبحث معه الأوضاع السياسية في البلاد.

واتفق الجانبان على ضرورة الحفاظ على الحوار السياسي في البلاد، حسب البيان الصادر عن المكتب الصحفي للرئيس.

ودعت كذلك الخارجية الألمانية السلطات والمعارضة في أرمينيا إلى الحوار.

من جهتها، شددت الجمعية البرلمانية لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا على ضرورة الحفاظ على الاستقرار. ودعت الأطراف إلى التحلي بالمسؤولية والهدوء.

أما روسيا، فسبق للناطق الصحفي باسم الكرملين دميتري بيسكوف، أن أكد أن موسكو تعتبر ما يحدث في أرمينيا من الاحتجاجات أمرا داخليا للبلاد.

المصدر: وكالات

أنطون زوييف

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا