بكين وطوكيو وسيئول ترحب بإعلان بيونغ يانغ وقف تجاربها النووية

أخبار العالم

بكين وطوكيو وسيئول ترحب بإعلان بيونغ يانغ وقف تجاربها النوويةبيونغ يانغ، كوريا الشمالية، أرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/k513

رحبت كوريا الجنوبية واليابان والصين، اليوم السبت، بإعلان بيونغ يانغ وقف التجارب النووية والصاروخية.

وجاء في بيان صدر عن إدارة الرئيس الكوري الجنوبي: "إن قرار كوريا الشمالي يشير إلى التقدم الكبير في نزع الأسلحة النووية من شبه الجزيرة الكورية​​​.. وهذا سيخلق ظروفا إيجابية للغاية لنجاح القمة المرتقبة بين الكوريتين والقمة بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة".

وأشار البيان إلى أن كوريا الجنوبية ستبذل قصارى جهدها لإعداد هذه القمة بين الكوريتين التي "يجب أن تمهد الطريق لتحويل شبه الجزيرة الكورية إلى منطقة خالية من الأسلحة النووية وإحلال السلام الوطيد" في المنطقة.

أما اليابان فرحب رئيس وزرائها، شينزو آبي، بقرار كوريا الشمالية أيضا، واصفا إياه بـ "خطوة كبيرة إلى الأمام". وشدد في الوقت ذاته على أهمية متابعة تنفيذ هذا القرار بحيث "يؤدي إلى تدمير كامل، لا رجعة فيه، للأسلحة النووية وأسلحة الدمار الشامل والصواريخ الباليستية".

من جهته أشار وزير الخارجية الياباني تارو كونو إلى أنه يجب على كوريا الشمالية "استكمال نزع سلاحها النووي بحلول عام 2020 ".

وقال في مقابلة مع صحيفة "نيكي"، يوم الجمعة: "نود أن يتم الاستكمال (نزع السلاح النووي) في ظل إدارة ترامب (الرئيس الأمريكي دونالد ترامب) ومون (رئيس كوريا الجنوبية مون جيه إن) وآبي (رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي)".

وفي غضون ذلك أعلن وزير الدفاع الياباني، إتسونوري أونوديرا، اليوم السبت، أن إعلانات كوريا الشمالية الأخيرة "غير مرضية"، مشيرا إلى أنه لا يرى ضرورة لتخفيف الضغط على بيونغ يانغ.

ونقلت محطة "NHK" اليابانية عن أونوديرا الذي يقوم بزيارة إلى واشنطن، قوله: "إن إعلانات كوريا الشمالية غير مرضية، على وجه الخصوص بالنسبة لليابان، لأنها لم تذكر التخلي عن الصواريخ الباليستية المتوسطة والقصيرة المدى، ولا التخلي عن الأسلحة النووية".

وأضاف: "الوقت ليس مناسبا لتخفيف الضغط على كوريا الشمالية".

من جانبه أكد الناطق باسم وزارة الخارجية الصينية، لو كان، أن بلاده ترحب بقرار كوريا الشمالية.

وجاء في بيان صدر عنه، اليوم السبت: "اتخذ الجانب الكوري الشمالي قرارا حول وقف التجارب النووية والصاروخية والتركز على التنمية الاقتصادية وتحسين الظروف المعيشية لسكان البلاد. ونحن نرحب بهذا القرار".

وتمنى الدبلوماسي الصيني لكوريا الشمالية النجاح في تحقيق أهدافها الاقتصادية.

وتابع أن "الصين تدعم اهتمام كوريا الشمالية بتسوية القضية بشكل منسق وعن طريق الحوار والمشاورات مع كل الأطراف المعنية، وكذلك تحسين العلاقات".

وكانت وسائل إعلام رسمية في كوريا الشمالية أعلنت في وقت سابق إن بيونغ يانغ ستتوقف عن إجراء التجارب النووية والصاروخية على الفور، وستغلق موقعا للتجارب النووية بشمال البلاد، سعيا منها لتحقيق النمو الاقتصادي وإحلال السلام فى شبه الجزيرة الكورية.

ونقلت وكالة الأنباء الكورية المركزية ( الشمالية) عن الزعيم كيم جونغ أون أن بلاده لم تعد بحاجة إلى إجراء تجارب نووية أو تجارب لإطلاق صواريخ باليستية عابرة للقارات، لأنها استكملت التسلح النووي.

من جانبه رحب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالخطوة الكورية الشمالية، قائلا إنه يتطلع للقمة المقبلة مع كيم.

المصدر: سبوتنيك + نوفوستي

أولغا رودكوفسكايا

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا