أزمة اليمن.. ماكرون يطمئن منتقديه بشأن مبيعات أسلحة للتحالف "السعودي"

أخبار العالم

أزمة اليمن.. ماكرون يطمئن منتقديه بشأن مبيعات أسلحة للتحالف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان أثناء مؤتمرهما المشترك في باريس
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/k3gd

رد الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، اليوم الثلاثاء، على انتقادات وجهتها إليه منظمات غير حكومية بشأن مبيعات الأسلحة الفرنسية للتحالف "السعودي" في اليمن.

وفي مؤتمر صحفي مشترك مع ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، عقد في أعقاب محادثاتهما في باريس، قال ماكرون: "إننا متمسكون باحترام القانون الدولي الإنساني ونبقى في غاية التيقظ حيال هذه المسألة (...) ونتمنى إلقاء الضوء كاملا على المخاوف التي تبديها المنظمات غير الحكومية".

وأكد ماكرون أن باريس ستستضيف بحلول الصيف مؤتمرا إنسانيا حول اليمن، "لاستعراض ما يجري القيام به وسيسمح باتخاذ مبادرات إنسانية جديدة حيال اليمن".

من جهته، قال ولي العهد السعودي، في حديثه عن العمليات العسكرية في اليمن إن "التحالف بقيادة السعودية يبذل قصارى جهده لتفادي سقوط خسائر بين المدنيين في اليمن، لكن الأخطاء تحدث في الصراعات".

وشدد محمد بن سلمان على أن المملكة "تعمل مع أصدقائها" في فرنسا والولايات المتحدة وبريطانيا لمساعدتها في تطوير آليات التخطيط والاشتباك لكي تضمن عدم وقوع أي ضحايا مدنيين بأي شكل من الإشكال".

وكانت منظمات غير حكومية عدة طالبت ماكرون بالتوقف عن توريد أسلحة فرنسية للرياض قد تستخدم في اليمن.

وأعلنت مديرة "هيومن رايتس ووتش" في فرنسا بينيديكت جانرود أن "الرياض على رأس تحالف قتل وجرح آلاف المدنيين" و"العديد من هذه الهجمات يرقى إلى جرائم حرب".

ويشهد اليمن، منذ العام 2014 حربا بين الحوثيين والقوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، تصاعدت مع تدخل التحالف العربي بقيادة السعودية في آذار/مارس 2015 دعما للرئيس المعترف به دوليا، بعدما تمكن الحوثيون من السيطرة على مناطق واسعة من البلاد بينها العاصمة صنعاء.

وأوقع النزاع منذ ذلك الحين نحو عشرة آلاف قتيل واكثر من 53 ألف جريح في ظل أزمة إنسانية تعتبرها الأمم المتحدة الأسوأ في العالم حاليا.

المصدر: أ ف ب + وكالات

قدري يوسف

مؤتمر صحفي لسفير موسكو لدى لندن عن آخر تطورات ملف سكريبال