القضاء الباكستاني يبرئ 20 شخصا يشتبه بمشاركتهم في إحراق زوجين لإساءتهما إلى القرآن

أخبار العالم

القضاء الباكستاني يبرئ 20 شخصا يشتبه بمشاركتهم في إحراق زوجين لإساءتهما إلى القرآنشاهزاد مسيح وزوجته شاما شاهزاد
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/k0wo

برأ القضاء الباكستاني، اليوم السبت، 20 شخصا يشتبه فيهم بالتورط في إعدامهم دون محاكمة رجلا مسيحيا وزوجته حرقا حيين على خلفية اتهامهما بالإساءة للقرآن عام 2014.

وأوضحت وسائل إعلام محلية أن الضحيتين هما شاهزاد مسيح، الذي كان في 26 عاما من عمره، وزوجته شاما شاهزاد في 24 عاما، وهما والدا 3 أطفال وكانا يعملان بمصنع للطوب.

وفي نوفمبر 2014 اقتحم حشد من الغوغائيين ضم مئات الأشخاص المصنع وأحرق الزوجين وهما على قيد الحياة في فرن حجري، وذلك ردا على الاتهامات المنسوبة إليهما من قبل رجال الدين المحليين بتدنيس وانتهاك قدسية القرآن في بلدة كوت رادها كيشان بإقليم البنجاب شرقي البلاد.

وبحسب تقارير إعلامية، كانت شاما شاهزاد في تلك الفترة حبلى بالطفل الرابع.

وفتحت الشرطة الباكستانية إثر الحادث قضية شملت 660 شخصا بتهمة المشاركة في عملية إعدام انتقامية خارج نطاق القانون، ووجهت النيابة اتهامات لـ106 قرويين، وأصدرت محكمة في نوفمبر 2016 حكما بإعدام 5 أشخاص وسجن 10 آخرين لمدد مختلفة.

واليوم السبت أصدرت محكمة مكافحة الإرهاب في لاهور حكما ببراءة 20 شخصا نظرا لغياب أدلة تثبت مسؤوليتهم.

من الجدير بالذكر أن تهم الإساءة للدين الإسلامي تعد من القضايا الحسّاسة في باكستان، ومن الممكن أن يثير مجرد ادعاء أو زعم حول ذلك الكثير من الاضطرابات ويتسبب في موجات عنف.

المصدر: AP + DAWN

رفعت سليمان