إقالة تيلرسون بطاقة فوز لترامب بولاية رئاسية ثانية

أخبار العالم

إقالة تيلرسون بطاقة فوز لترامب بولاية رئاسية ثانية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jz7i

إقالة تيلرسون - ما وراءها؟ يرى البعض أن ذلك القرار يعود لمجموعات المحافظين الجدد.

بعدما ترك العملاق السياسي الأخير كما يسمونه ريكس تيلرسون، فريق الرئيس الأمريكي ترامب، يؤكد الخبراء أن تعيين مايك بومبيو في منصب وزير الخارجية يعدّ نصرا نهائيا للمحافظين الجدد  على مجموعة رجال الأعمال ذوي النفوذ الذين أوصلوا ترامب إلى السلطة.

اللافت أن تصرفات ترامب وأعماله على الصعيد الدولي أثرت كثيرا على أعصاب المحافظين الجدد منذ بداية رئاسته خاصة وأنهم كانوا يديرون السياسة الخارجية الأمريكية خلال السنوات العشرين الأخيرة. ورغبة ترامب في الوصول إلى اتفاق مع الكرملين، ورفضه لخطة إسقاط بشار الأسد إضافة إلى خطة انسحاب القوات الأمريكية من الشرق الأوسط، أصبحت تهديدات خطيرة للعبة السياسية الكبيرة التي فرضتها هذه المجموعة السياسية على العالم كله. وفي المرحلة البدائية أحبط المحافظون الجدد خطة تسوية العلاقات مع موسكو، وأجبروا ترامب على تشديد العقوبات عليها. واضطرّ ترامب إلى إعادة النظر في انسحاب القوات الأمريكية من الشرق الأوسط. والآن عندما قرر ترامب أن يلتقي مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون طلب المحافظون الجدد منه تعيين رجل من فريقهم في منصب وزير الخارجية وإرسال رجل الأعمال تيلرسون إلى مقاعد الاحتياطيين.

تجدر الإشارة إلى أن ترامب تنازل عن نواياه السياسية مع الحفاظ على مصالحه، وحصل كحل وسط على تفويض مطلق بإجراء إصلاحات اقتصادية واسعة في البلاد. وما يلفت الانتباه أيضا هو خطاب ترامب في أحد المصانع بولاية أوهايو والذي يمكن تسميته بمسودة خطاب في سباق الرئاسة الأمريكية المقبلة. وكرس ترامب 90% من خطابه للاقتصاد ولم يتناول السياسية الخارجية إلا قليلا.

وشددت الناطقة الرسمية باسم البيت الأبيض سارا سانديرس على أن الرئيس الأمريكي ركز على أهم المؤشرات الاقتصادية طويلة الأمد التي تبقى قوية في ظروف تسريع النمو الاقتصادي في الولايات المتحدة ومعدلات البطالة المنخفضة بشكل قياسي وارتفاع الرواتب للعمال الأمريكيين. وأشارت إلى أن اقتراح الرئيس بالنسبة لتقليص الضرائب وتنفيذ الإصلاحات سيساهم في تقوية اقتصاد البلاد وارتفاع مستوى المعيشة للمواطنين الأمريكيين.

وقال ترامب الاثنين في أوهايو: "عندما وقعت على مشروع قرار حول تقليص الضرائب منذ ستة أسابيع أثار ذلك موجة من الأنباء الجيدة وعددها يزداد كل يوم. لم ينشف الحبر على الورق فأعلنت الشركات الأمريكية عن آلاف فرص عمل واستثمارات هائلة للموظفين".

وأفادت قناة CNN الأمريكية أن خطاب ترامب أظهر كيفية إجراء الحملة الرئاسية المقبلة في الانتخابات الأمريكية النصفية عام 2018.

إذا يرى مراقبون أن إقالة تيلرسون أصبحت فرصة لترامب للحصول على تأييد مجموعات نافذة من حزب الجمهوريين الذين كانوا يشرفون على السياسة الخارجية الأمريكة خلال العقود الأخيرة.

المصدر: وكالات

لينا غيمون

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بعد قرارات البنك المركزي التركي.. هل ينتصر أردوغان أم يخضع لمطالب ترامب في النهاية؟