ترك رفيقة دربه وفلذة كبده تحت المطر ومضى!

أخبار العالم

ترك رفيقة دربه وفلذة كبده تحت المطر ومضى!
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jxbl

تعرض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى الانتقاد في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، وذلك لأنه ترك ابنه بارون وزوجته ميلانيا خلفه تحت المطر، سابقا إياهما على سلم الطائرة بمظلته.

الحادثة وقعت في مطار بالم بيتش في فلوريدا، حيث أمضى الزوجان عطلة نهاية الأسبوع في منتصف يناير. وحين صعد أفراد الأسرة الرئاسية الأمريكية سارع ترامب إلى صعود مصعد الطائرة رقم (1) متخفيا تحت مظلته، في حين صعد ابنه بارون البالغ من العمر 11 عاما وزوجته ميلانيا خلفه حاسري الرأس تحت مطر غزير.

انتقادات رواد تويتر تركزت على لوم الرئيس الأمريكي على عدم اكتراثه بأفراد أسرته، ومن ذلك أن الفنان البريطاني كولين ماكفارلان علّق ساخر متحدثا عن ترامب: "من الواضح أن تسريحة شعره أهم من كل شيء.. هذه هي الفروسية!".

وكتب أحد النشطاء الأمريكيين شاكيا "هذا هو الشخص الذي منحناه مسؤولية حماية أطفالنا!"، فيما علّق آخر بقوله: "يا له من جنتلمان! هو لم يكترث بأهله، فماذا يمكن القول عن سكان البلد الآخرين".

ومضى مستخدم في تويتر أبعد من ذلك قائلا بمرارة: "لو تسنى له لهرع إلى المدرسة (في فلوريدا) بيدين عاريتين لإنقاذ الأطفال من مطلق النار. لا شك في ذلك!".

وعلّق أحد المستخدمين من جانب آخر حيث قال: "أمتعنا حين حاول الدخول من باب الطائرة بمظلة مفتوحة"، فيما التمس بعضهم العذر للرئيس الأمريكي وافترض أن بارون وميلانيا فضلا أن يصعدا إلى الطائرة من دون مظلة، ولا يُلام ترامب في ذلك!.

المصدر: نوفوستي

محمد الطاهر

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

من هما القحطاني وعسيري؟