مسؤول كوري جنوبي يحدد شروطا محتملة لبدء حوار بين بيونغ يانغ وواشنطن

أخبار العالم

مسؤول كوري جنوبي يحدد شروطا محتملة لبدء حوار بين بيونغ يانغ وواشنطنناشطون يحتجون أمام البيت الأبيض ضد التهديدات الأمريكية لكوريا الشمالية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jtip

اعتبر مستشار رئاسي في كوريا الجنوبية أن واشنطن قد تعرض على بيونغ يانغ إجراء حوار خلال دورة الأولمبياد الشهر الحالي، بشرط إقدام كوريا الشمالية على بعض الخطوات.

ودعا المستشار الرئاسي الخاص لشؤون التوحيد والشؤون الخارجية وقضايا الأمن القومي مون جونغ، كوريا الشمالية إلى مد يدها للولايات المتحدة.

وأضاف مون خلال محاضرة ألقاها في بريطانيا أواخر الشهر الماضي، أنه إذا استمرت بيونغ يانغ في الامتناع عن "استفزازاتها"، وقررت الإفراج عن 3 محتجزين أمريكيين من أصل كوري لديها، فإن ذلك من شأنه أن يشجع نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس على إجراء حوار مع كوريا الشمالية خلال فترة دورة الألعاب الأولمبية الشتوية 2018 في بيونغ تشانغ بكوريا الجنوبية.

وحث المستشار كوريا الشمالية على الاستفادة من جميع المزايا المحتملة لأولمبياد بيونغ تشانغ، محذرا من تطورات مستقبلية "يصعب التنبؤ" بها، إذا لم تفعل ذلك.

وتساءل هل تخضع كوريا الشمالية للحوار إذا عرضت الولايات المتحدة إجراء حوار حول نزع أسلحتها النووية؟، مشيرا إلى ضرورة التحضير المناسب لبدء الحوار.

وكانت الكوريتان قد أعادتا فتح اتصالات بينهما منذ حوالي شهر على خلفية مشاركة بيونغ يانغ في أولمبياد بيونغ تشانغ، مشيرين إلى الرغبة في تجاوز رواسب الماضي، في حين قررت سيئول وواشنطن تأجيل مناورات عسكرية سنوية مشتركة إلى ما بعد الألعاب الأولمبية.

وفي إشارة إلى أن الأجواء في المنطقة لا يزال يخيم عليها التوتر، حذرت كوريا الشمالية اليوم الولايات المتحدة من أنها "لن تقف مكتوفة الأيدي" إذا مضت واشنطن قدما في المناورات العسكرية مع كوريا الجنوبية بعد الأولمبياد الشتوي.

كما اتهمت بيونغ يانغ الولايات المتحدة بـ "تضلل" الرأي العام بزعم أن إجراءاتها الصارمة أفضت إلى الحوار بين الكوريتين.

المصدر: يونهاب + وكالات

متري سعيد