كاتب برتغالي ساخرا من وزير الدفاع البريطاني: ها هم الروس من جديد قادمون!

أخبار العالم

كاتب برتغالي ساخرا من وزير الدفاع البريطاني: ها هم الروس من جديد قادمون!وزير الدفاع البريطاني غافين ويليامسون
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jt20

علّق كاتب برتغالي ساخرا من طروحات وزير الدفاع البريطاني الأخيرة، مشيرا إلى أن الأمريكيين على ما يبدو ليسوا وحدهم فقط لا يستطيعون العيش من دون فزاعة روسية.

 الناقد والكاتب البرتغالي "Miguel Esteves Cardoso " كتب في مقالة بهذا الخصوص، إنه كان يظن أن الحرب الباردة انتهت منذ زمن بعيد، لكن فجأة "هنا من جديد من كل الجهات يخوفون الناس من الروس. اعترف، في البداية كنت مولعا بالساسة من الأجيال الجديدة، من أمثال غافن ويليامسون، القاتل بوجه طفولي، الذي يتولى الآن منصب وزير الدفاع في بريطانيا".

ومضى الكاتب يقول في لغة ساخرة "في ذاك الزمن، حين انتخب غورباتشوف أمينا عاما، كان ويليامسون يبلغ 9 سنوات من العمر. وكان غافن الصغير محروما من فرصة المشاركة في لعبة الشيوعيين وحراس الحرية في العالم. صدمة طفولية".

والآن من الواضح أنه ينتقم لأن حياته خلت من تلك السمة التي رافقت ستينيات القرن الماضي، والمتمثلة في الإحساس بأن الحمر قريبون.

لقد صرخ مؤخرا أن روسيا مستعدة لقتل البريطانيين "آلاف الآلاف"، حارمة إياهم من الكهرباء، وهذا يعني من الإنترنت أيضا، أو تركهم يموتون من البرد، لا أذكر بالضبط.

رد فعل الروس، فوق كل ثناء. كان يكفيهم الاستناد إلى التسمية المقدسة "Monty Python"، ولا حاجة للمزيد. (المقصود فرقة ساخرة هزلية بريطانية تتكون من 6 أشخاص، يوصف أعضاؤها بأنهم أكثر الكوميديين تأثيرا على مر العصور).

واتضح أخيرا أن الأمريكيين ليسوا وحدهم فقط غير قادرين على العيش من دون فزاعة روسية، تؤكد بمداها  مرة أخرى، ما تتسم به الولايات المتحدة من نظافة وبراءة لا شائبة بهما.

المصدر: inosmi.ru

محمد الطاهر

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مباراة الدنمارك - أستراليا.. أهم اللحظات