رسميا.. "قبطان نيمو" الدنماركي متهم بقتل صحفية سويدية

أخبار العالم

رسميا..
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jr7s

وجهت إلى رجل الأعمال والمخترع الدنماركي بيتر مادسين رسميا تهمة قتل الصحفية السويدية كيم وول أثناء تواجدها على متن الغواصة "نوتيلوس" التابعة له في أغسطس/آب المنصرم.

وتتهم الشرطة الدنماركية مادسين بقتل الصحفية التي تم العثور على أجزاء من جسدها في البحر إما بذبح عنقها أو خنقا، واصفة الجريمة بأنها "غير عادية وفي غاية الفظاعة.

وأكدت الشرطة أن المخترع يواجه تهمة القتل العمد وتقطيع جسد ضحيته وكذلك التحرش الجنسي الخطير دون إيلاج، مطالبة بالسجن المؤبد بحقه.

وستنطلق المحكمة في هذه القضية المدوية في الثامن من مارس/آذار المقبل، ومن المتوقع النطق بالحكم في 25 أبريل/نيسان.

بدوره، لا يزال مادسين يصر على أن وول لقيت مصرعها صدفة، وهي داخل الغواصة بينما كان المخترع على سطحها، مقرا في الوقت ذاته بأنه قام بتقطيع جسدها وإغراقه في البحر.

تجدر الإشارة إلى أن اختفاء وول البالغة 30 عاما من عمرها، أحدث صدى واسعا في الدنمارك والسويد على حد سواء، وشوهدت الصحفية حية لآخر مرة على متن "نوتيلوس" لإجراء مقابلة مع مصمم الغواصة.

وفي الليلة ذاتها، غرقت الغواصة وتم إنقاذ المخترع، مدعيا أنه ترك وول في كوبنهاغن بعد المقابلة سليمة معافاة، لكن الشرطة رجحت أن غرق الغواصة كان عملا مدبرا يهدف إلى إخفاء جريمة قتل الصحفية.

وبعد 11 يوما، عثرت فرق الإنقاذ على جثة الصحفية مقطوعة الرأس في البحر قرب كوبنهاغن، كما عثر المحققون في حاسوب المخترع على فيديوهات مرعبة يسجل أحدها عملية قطع رأس امرأة.

المصدر: إندبندنت

نادر عبد الرؤوف

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

لماذا تظهر صور ترامب عند البحث عن "أحمق" على غوغل؟