"سينابونغ" على خطى "أغونغ".. والخطر يحدق بإندونيسيا من كل مكان!

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jolo

عاد بركان "سينابونغ" في ولاية سومطرة الشمالية، غرب أندونيسيا، أمس الأربعاء، إلى الثوران مجددا.

وأفادت تقارير إعلامية بأن البركان بصدد نفث الرماد الساخن لمسافة حوالي ثلاثة أميال في السماء، مما أدى إلى إعلان أقصى حالات الطوارئ في المنطقة.

إلى ذلك، قال سوتوبو بورو نوجروهو، المتحدث باسم وكالة إدارة الكوارث الوطنية الإندونيسية، إنه لم يتم الابلاغ عن وقوع إصابات عقب الانفجارات الأخيرة للبركان، لأن الأشخاص الموجودين في المنطقة الحمراء حول البركان قد تم إجلاؤهم بالفعل.

وأضاف: "لقد أدت انفجارات سينابونغ المستمرة إلى توسيع منطقة الحظر.. السكان بحاجة إلى البقاء في حالة تأهب والاستماع إلى توصيات الحكومة، ولا يمكننا التكهن بوقت توقف البركان عن الانفجار.. ومعايير سينابونج البركانية والزلزالية ما زالت مرتفعة، لذلك فان الانفجارات المستقبلية ما زالت محتملة".

وتعيش المنطقة حالة تأهب قصوى منذ اندلاع "سينابونغ" لأول مرة في يونيو/حزيران عام 2015، وأسفر عن مقتل 6 أشخاص وإخلاء عشرات الآلاف من المنازل.

تجدر الإشارة إلى أن السلطات الإندونيسية كانت قد أعلنت في الـ22 من سبتمبر/أيلول الماضي، أعلى درجات التحذير جراء احتمال ثوران بركان "أغونغ" في جزيرة بالي السياحية، بعد تزايد الاهتزازات الأرضية. 

وكان آخر ثوران للبركان عام 1963، حين انبعث منه رماد وصل إلى العاصمة جاكرتا التي تبعد عنه ألف كلم. وخلف ثوران البركان حينها نحو 1600 قتيل.

المصدر: وكالات

رُبى آغا

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

فيديو.. منظومة "إس-300" الروسية قريبا إلى سوريا لتهدئة "الرؤوس الساخنة" في المنطقة..