لافروف: الدرع الصاروخية الأمريكية تقوض الأمن في أوروبا

أخبار العالم

لافروف: الدرع الصاروخية الأمريكية تقوض الأمن في أوروباسيرغي لافروف يشارك في الاجتماع الوزاري لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jlhh

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أثناء اجتماع وزاري لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، أن نشر منظومة الدفاع الصاروخي الأمريكية في أوروبا يقوض الأمن.

وقال لافروف خلال اجتماع وزراء الخارجية لدول منظمة الأمن والتعاون في أوروبا في فيينا: "زيادة قدرات الناتو على المحور الشرقي والنهج نحو توسيع الحلف ونشر منظومة الدفاع الصاروخي الأمريكية في أوروبا تقوض مبدأ الأمن غير القابل للتجزئة".

وأعرب عن قلقه إزاء "حالات انتهاك القانون الدولي، والتدخل في الشؤون الداخلية، بما في ذلك دعم مباشر لانقلابات، ومحاولات حل المشاكل القائمة بالقوة واستخدام إجراءات غير شرعية أحادية الجانب".

كما تطرق لافروف إلى قضية الأمن الإلكتروني، داعيا إلى التركيز على وضع إجراءات لتعزيز الثقة في هذا المجال.

وبشأن الأزمة الأوكرانية أشار لافروف إلى أن جهود مجموعة الاتصال لتسوية النزاع شرقي أوكرانيا ورباعية نورماندي تتعثر بسبب تصرفات كييف.

وعقد لافروف على هامش أعمال الاجتماع الوزاري في فيينا عددا من اللقاءات الثنائية، فقد أجرى مشاورات مع الأمين العام لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، توماس غريمينغر، وبحث جدول الأعمال الأوروبي مع القائم بأعمال رئيس الجمعية البرلمانية للمنظمة، غيورغي تسيريتيلي.

وعقد لافروف كذلك لقاءات مع وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون، ونظرائه الأفغاني صلاح الدين رباني، ووزير الخارجية الصربي، إيفيتسا داتشيتش، والنمساوي سيباستيان كورتز.

وبحث لافروف كذلك مع أمين سر الفاتيكان للعلاقات مع الدول، كبير الأساقفة بول ريتشارد غالاغير، وضع المسيحيين في الشرق الأوسط.

كما أصدر وزيرا الخارجية الروسي والأمريكي والمندوبة الفرنسية الدائمة لدى منظمة الأمن والتعاون في أوروبا، فيرونيك روجيه لاكان، بيانا مشتركا حول تسوية النزاع في قره باغ. وأكدوا فيه تمسكهم بالتسوية السلمية لهذا النزاع من خلال مفاوضات، باعتبارها الوسيلة الوحيدة لإيجاد الحل.

المصدر: وكالات

أنطون زوييف