لا رسالة رسمية من الولايات المتحدة إلى بيونغ يانغ

أخبار العالم

لا رسالة رسمية من الولايات المتحدة إلى بيونغ يانغمبعوث الأمم المتحدة جيفري فيلتمان
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jl5v

أعلنت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، هيذر نويرت، أن نائب الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية، جيفري فيلتمان، لا يحمل أي رسالة من الولايات المتحدة لقيادة كوريا الشمالية.

وقال الممثل الرسمي للأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، في وقت سابق، إن فيلتمان سيجري خلال زيارته لكوريا الشمالية اجتماعا مع وزير خارجيتها لي يونغ هو.

وقالت نويرت في مؤتمر صحافي "بالطبع، نحن نعرف عن رحلته تحت رعاية الأمم المتحدة إلى كوريا الشمالية، لكنه لا يذهب إلى هناك موفدا من الحكومة الأمريكية، وإنني أريد التأكيد على أنه لا يحمل أي رسالة رسمية لقيادة كوريا الشمالية".

كما أكدت مجددا أن الولايات المتحدة لا تعتزم التفاوض مع بيونغ يانغ لأنها "غير مستعدة لذلك" بسبب مواصلتها التجارب الصاروخية منتهكة قرارات مجلس الأمن الدولي.

وكان نائب وزير الخارجية الروسي، إيغور مورغولوف، قد أعلن أنه من الضروري تقديم ضمانات لكوريا الشمالية من أجل إعادتها إلى طاولة الحوار والحيلولة دون اشتعال فتيل الحرب في شبه الجزيرة الكورية.

وقال مورغولوف في كلمة ألقاها أمام المجتمعين في منتدى برلين للسياسة الخارجية يوم الثلاثاء، إن ما تتطلع إليه بيونغ يانغ هو الحصول على ضمانات أمنية. أعتقد بأنه يمكننا العمل سويا على بعض المسائل التي ستشجع بيونغ يانغ وستلفت انتباهها وقد يفضي ذلك إلى استئناف العملية التفاوضية".

وأكد مورغولوف الموقف الروسي القائل إن الضغط على بيونغ يانغ عن طريق العقوبات لن يحل قضية كوريا الشمالية وإنما سيسبب المزيد من التأزم في الوضع.وأضاف: "إن ذلك أمر في غاية الخطورة لأننا بصراحة على شفا حرب حقيقية".

المصدر: نوفوستي

سعيد طانيوس

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا