نهاية مثيرة لزعيم عصابة مكسيكية

أخبار العالم

نهاية مثيرة لزعيم عصابة مكسيكية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jgoi

لقي رئيس عصابة مكسيكية مختصة في سرقة النفط من الأنابيب، مصرعه في تبادل لإطلاق النار في المستشفى، أثناء إجراء عملية جراحية تجميلية لتغيير ملامحه، وبصماته.

وقالت النيابة العامة في ولاية بويبلا، إنه بعد تبادل لإطلاق نار بين الأمن وعناصر من العصابة، سقط 4 قتلى تبين فيما بعد أن أحدهم، خيسوس مارتين، رئيس عصابة متخصصة في سرقة النفط من الأنابيب، كان بصدد إجراء عملية تجميلية.

وأصبحت ولاية بويبلا منطقة اتخذت فيها سرقة النفط، عبر توصيلات غير شرعية بخطوط الأنابيب، طابعا منتظما، ما يتسبب بخسائر لشركة Petroleus Mexicanos الوطنية تقدر بحوالي 2 مليار دولار سنويا.

وتنسب سرقة النفط إلى عصابات المخدرات التي تنشط في هذه المنطقة المعروفة باسم ""المثلث الأحمر" والتي تشمل 29 بلدة وقرية.

المصدر: وكالات

نادر همامي

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا