واشنطن تطالب أنقرة بتقديم أدلة على اتهامات ضد موظفين بسفارتها

أخبار العالم

واشنطن تطالب أنقرة بتقديم أدلة على اتهامات ضد موظفين بسفارتهامبنى السفارة الأمريكية في أنقرة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jdh7

قالت وزارة الخارجية الأمريكية إن الوزير ريكس تيلرسون، دعا نظيره التركي مولود جاويش أوغلو إلى تقديم أدلة على الاتهامات الموجهة ضد موظفين بسفارتها احتجزتهم السلطات التركية.

وأوضحت المتحدثة باسم الخارجية هيذر نويرت أمس الأربعاء، أن تيلرسون تحدث مع جاويش أوغلو هاتفيا وعبر عن "قلقه العميق إزاء اعتقال مواطنين أتراك عاملين بالبعثة الدبلوماسية الأمريكية في البلاد، إضافة إلى عدد من الأمريكيين".

وأضافت أن تيلرسون شدد على أهمية الشفافية، فيما يتعلق بالاتهامات التي أطلقتها الحكومة التركية، وضرورة تقديم أدلة تثبت هذه الاتهامات.

واتفق الطرفان على مواصلة الاتصالات الوثيقة، بشأن المخاوف الأمريكية الناجمة عن احتجاز موظفي سفارتها.

وتصاعد التوتر بين البلدين في الأيام الماضية بعد احتجاز موظفين تركيين في البعثات الأمريكية، ما دفع الولايات المتحدة لتعليق خدمات إصدار التأشيرات لغير الهجرة بسفارتها وقنصلياتها في تركيا. وأصدرت تركيا في غضون ساعات تعليقا مماثلا لإصدار تأشيرات للمواطنين الأمريكيين.

وكانت السلطات التركية قد احتجزت متين توبوز الموظف في القنصلية الأمريكية في اسطنبول قبل أسبوع، للاشتباه بعلاقته بتنظيم رجل الدين فتح الله غولن المقيم في الولايات المتحدة، الذي تتهمه أنقرة بتدبير محاولة الانقلاب الفاشلة في العام الماضي، وتطالب واشنطن بتسليمه إلى القضاء التركي.

من جانبه، قال نائب رئيس الوزراء التركي محمد شيمشك الأربعاء إن الأزمة الدبلوماسية بين بلاده والولايات المتحدة "جرى تضخيمها" وستجد طريقها إلى الحل قريبا على الأرجح.

وأضاف شيمشك في مؤتمر بواشنطن، أن تركيا تعتبر سلامة وأمن الدبلوماسيين والموظفين الأمريكيين في تركيا "أولوية قصوى" ووصف اعتقال عاملين في البعثات الأمريكية في تركيا بأنه يأتي في إطار تحقيقات "روتينية".

وتتناقض تصريحاته مع تعليقات للرئيس رجب طيب أردوغان الثلاثاء، قال فيها إن "عملاء" اخترقوا البعثات الأمريكية في تركيا، وإن أنقرة لم تعد تعترف بالسفير الأمريكي جون باس مبعوثا شرعيا.

المصدر: وكالات

متري سعيد