البيت الأبيض يدعو إلى "التوحد" ومواجهة إيران "الديكتاتورية" وشريكها حزب الله

أخبار العالم

البيت الأبيض يدعو إلى
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jdb4

أكد البيت الأبيض أن "حزب الله" اللبناني لا يزال يشكل تهديدا لأمن الولايات المتحدة القومي ودول منطقة الشرق الأوسط وخارجها، داعيا العالم إلى مواجهة "النظام الديكتاتوري" في طهران.

جاء ذلك في مقال أعده مساعد الرئيس الأمريكي لشؤون الأمن الداخلي، توم بوسيرت، نشر على موقع البيت الأبيض اليوم الثلاثاء.

وأكد بوسيرت في مقاله أنه "لا يوجد أي فرق بين الجناح الإرهابي لحزب الله وما يسمى بالجناح السياسي، إنه منظمة إرهابية عالمية".

وأضاف أن الأمن الأمريكي أحبط خلال السنوات الأخيرة محاولات حزب الله تنفيذ هجمات إرهابية طالت القارات كافة تقريبا، بما في ذلك، في تايلاند وقبرص والكويت وبيرو ونيجيريا، مشيرا إلى أن الحزب ينشط على الأراضي الأمريكية أيضا، حيث أوقف مكتب التحقيقات الفيدرالي، مؤخرا، شخصين عملا لصالح شبكة حزب الله العالمية، وفق المسؤول الأمريكي.

وشدد بوسيرت على أن "إدارة (الرئيس الأمريكي) ترامب ستعمل بنشاط على تحديد البنية التحتية لحزب الله وقنوات التمويل التي تغذيها بغية القضاء عليها".

وأعرب عن رضاه لانضمام دول عدة إلى الولايات المتحدة في تصنيفها حزب الله تنظيما إرهابيا، مشيرا كمثال على ذلك إلى الاتحاد الأوروبي الذي فرض عقوبات ضد "الجناح المسلح" للحزب في 2013، داعيا الأمم المتحدة ودولا في أوروبا وأمريكا اللاتينية وأمريكا الجنوبية وإفريقيا وجنوب شرق آسيا التي لم تفرض عقوبات على حزب الله بعد، دعاها إلى فعل ذلك.

كما أكد بوسيرت أن إدارة ترامب ستواصل بذل جهودها الرامية إلى "عزل راعي "حزب الله"، إيران، التي لا تحترم سيادة دول بجوارها وتستفيد من عائدات تجارة النفط لتمويل حزب الله وغيره من التنظيمات الإرهابية".

ودان مساعد ترامب "الأفعال المزعزعة للاستقرار من قبل إيران، داعيا دول العالم إلى التوحد في سبيل مواجهة النظام الديكتاتوري في طهران وشريكها الأصغر حزب الله".

تجدر الإشارة إلى أن لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأمريكي أقرت بالإجماع، في 28 سبتمبر/أيلول الماضي، مسودة قانون تسمح بتشديد العقوبات المفروضة على "حزب الله"، وتتضمن إجراءات إضافية تحد من مصادر تمويله.  

المصدر: تاس

إينا أسالخانوفا