السفارة الروسية في لندن ساخرة: إذا كنت محقا طر إلى الفضاء على أيفون!

أخبار العالم

السفارة الروسية في لندن ساخرة: إذا كنت محقا طر إلى الفضاء على أيفون!
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jd18

سخرت السفارة الروسية في لندن من الصحفي البريطاني جيل ويتل، الذي انتقد تكنولوجيا الفضاء الروسية بطريقة غريبة.

بدأت القصة بكتابة ويتل  لصحيفة "التايمز" سيرة خاصة مكرسة لـ تيم بيك، أول رائد فضاء بريطاني على متن محطة الفضاء الدولية.

وفي حديث صحفي، اعترف رائد الفضاء البريطاني تيم بيك بأنه من أشد المعجبين بمركز" بايكونور، أو التكونولوجيات السوفيتية على أقل تقدير"، هذا الأمر لم يمر من دون أن يسترعى انتباه الصحفي البريطاني.

فعلّق جيل ويتل، قائلا في هذا الشأن: "بانهيار الشيوعية، لم يتغير أي شيء عمليا مما يستعمله الروس للوصول إلى المدار. هم حسنوا أجهزة الكمبيوتر على أفضل صواريخهم (سويوز)، لكن طاقتها لا تزال أقل مما هي لدى أيفون".

وردت السفارة الروسية في بريطانيا على هذا الإدعاء، ساخرة، على حسابها في موقع التواصل الاجتماعي تويتر، بقولها: "إذا كان الأمر كذلك، فربما يجدر بـ (الصحفي) جيل ويتل أن يحاول الطيران إلى الفضاء بمساعدة هاتفه الأيفون، وليس على صواريخ (سويوز) المتقادمة".

ومع ذلك، ورد لاحقا تصريح رائد الفضاء البريطاني الذي امتدح صواريخ "سويوز" بقوله إن الروس "يعقدون كل المعدات وهذا الأمر ينطبق على (سويوز). هذا الصاروخ مثل الدبابة، باحتياطي كبير، هو أفضل وسيلة آمنة ومضمونة للوصول إلى الفضاء".

المصدر: نوفوستي

محمد الطاهر

بيتكوين: عملة الكترونية بديلة؟