بوتين يبحث هاتفيا مع رئيس الوزراء الياباني تجربة كوريا الشمالية النووية الأخيرة

أخبار العالم

بوتين يبحث هاتفيا مع رئيس الوزراء الياباني تجربة كوريا الشمالية النووية الأخيرةالرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي (صورة أرشيفية)
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j89d

بحث الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين في اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، تجربة كوريا الشمالية النووية الأخيرة.

وقال دميتري بيسكوف، المتحدث الرسمي باسم الكرملين، إن الرئيس الروسي شدد على أهمية التسوية السياسية والدبلوماسية للأزمة الكورية.

وأكد بوتين لآبي، استعداد روسيا لبحث الأوضاع في شبه الجزيرة الكورية ضمن مجلس الأمن، داعيا إلى عدم الانجرار إلى الانفعالات.

وقال بيسكوف إن الرئيس الروسي لا يخطط للاتصال برئيس كوريا الشمالية، كيم جونغ أون.

ووفقا للكرملين، فقد "دان الزعيمان التجربة النووية الجديدة التي قامت بها كوريا الشمالية  في الـ3 من سبتمبر، والتي تقوّض نظام عدم انتشار (السلاح النووي) وتنتهك قرارات مجلس الأمن وقواعد القانون الدولي، وتخلق تهديدا حقيقيا للسلام والاستقرار الإقليميين".

وأضاف الناطق باسم الكرملين، أن بوتين وآبي، اتفقا على مواصلة الحوار حول هذا الموضوع في اجتماع سيعقدانه في الـ7 من سبتمبر على هامش المنتدى الاقتصادي الشرقي في فلاديفوستوك الروسية.

تجدر الإشارة إلى أن كوريا الشمالية، كانت قد أعلنت أنها أجرت اختبارا ناجحا لقنبلة هيدروجينية يمكن تحميلها على صاروخ باليستي عابر للقارات، ما أثار سخط العديد من الدول، وسط مطالب بعقد جلسة طارئة لمجلس الأمن.

وجاء إعلان كوريا الشمالية بعد مرور 3 ساعات من رصد سيئول لزلزالين، قالت لاحقا إنهما مفتعلان، مرجحة إجراء بيونغ يانغ تجربة نووية سادسة.

ووقع الزلزالان في منطقة تبعد نحو 44 كم شمال غرب بلدة كيل جو في كوريا الشمالية، بالقرب من موقع للتجارب النووية.

وأشارت وكالة يونهاب إلى أن الانفجار جراء التجربة كان أقوى بعشرة أضعاف من التجربة النووية السابقة.

وأعلنت هيئة المسح الجيولوجي الصينية وقوع زلزالين، الأول بقوة 6.3 درجات والثاني بقوة 4.6 درجات على مقياس ريختر.

وتعتبر هذه التجربة الأولى منذ وصول حكومة الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن إلى سدة الحكم.

المصدر: وكالات

إياد قاسم