واشنطن سترد على إجراءات موسكو الجوابية قبل 1 سبتمبر

أخبار العالم

واشنطن سترد على إجراءات موسكو الجوابية قبل 1 سبتمبر
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j728

أكدت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، هيثر ناويرت، أن واشنطن سترد على خفض موظفي بعثتها الدبلوماسية في روسيا قبل 1 سبتمبر/أيلول، وادعت أن هذا الخفض يضر المواطنين الروس قبل غيرهم.

وقالت ناويرت في مؤتمر صحفي: "لقد قلنا إننا سوف نرد (على قرار السلطات الروسية - المحرر) قبل 1 سبتمبر".

وادعت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية أيضا، أن قرار خفض عدد دبلوماسيي بلادها في روسيا سيؤثر على مواطني روسيا قبل غيرهم، في إشارة إلى الإجراءات التي اتخذتها السفارة الأمريكية في روسيا بحصر إصدار تأشيرات السفر للمواطنين الروس في مقرها بموسكو، علما أن 3 ممثليات قنصلية توجد في الأراضي الروسية، قائلة: "إنه (قرار التخفيض - المحرر) يضر أيضا بالمواطنين الروس. لدينا الكثير من المواطنين الروس الذين يعملون في سفارتنا كموظفين محليين، والآن سيكونون مضطرين لترك عملهم والتحول إلى عاطلين عن العمل.

وأضافت أن الحكومة الروسية تعرف "ما هي تأثيرات تلك القرارات".

                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                               ووفقا لناويرت ، فإن بعض الأمريكيين الذين يعملون في البعثات الدبلوماسية في الاتحاد الروسي، يهمون بالفعل "بالعودة إلى الوطن". وأمهلت وزارة الخارجية الروسية السفارة الأمريكية في روسيا حتى 1 سبتمبر/أيلول المقبل، لترحيل 755 من موظفيها.

يذكر في هذا الصدد أن روسيا حظرت اعتبارا من 1 أغسطس/آب الجاري على السفارة الأمريكية في روسيا استخدام مستودعات للتخزين في موسكو، كما حظرت على موظفيها الوصول إلى بيوت راحة صيفية في ضواحي العاصمة الروسية، وذلك ردا على مصادرة السلطات الأمريكية منازل راحة للدبلوماسيين الروس في الولايات المتحدة وطرد 35 منهم قبيل مطلع العام الجاري. وقالت الخارجية الروسية، إن التدابير التي اتخذتها تشكل ردا على سياسة مناهضة روسيا في واشنطن والعقوبات الجديدة التي تبناها الكونغرس الأمريكى ضد روسيا الشهر الماضي.

المصدر: نوفوستي

سعيد طانيوس