سياسي إيطالي مخاطبا البابا: أعطوا لقيصر ما لقيصر!

أخبار العالم

سياسي إيطالي مخاطبا البابا: أعطوا لقيصر ما لقيصر!زعيم رابطة الشمالي في إيطاليا ماتيو سالفيني
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j6mc

انتقد ماتيو سالفيني، زعيم رابطة الشمالي في إيطاليا تصريحات بابا الفاتيكان الأخيرة بشأن حقوق المهاجرين، داعيا البابا فرنسيس إلى تطبيق ما دعا إليه في دولة الفاتيكان.

ونقلت وكالة أنباء "آكي" عن هذا القيادي الإيطالي المعروف بأفكاره اليمينية ومواقفه المعادية للمهاجرين، قوله إن "البابا فرنسيس إذا رغب في قانون لمنح الجنسية لأبناء المهاجرين، فليطبقه في بلاده، دولة الفاتيكان".

وعلّق سالفيني على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" على تصريح بابا الفاتيكان قائلا:"إذا رغب ذلك البابا فليفعل، ولكن أنا ككاثوليكي، لا أعتقد أن إيطاليا يمكن أن تستضيف وتنفق على العالم بأسره. أعطوا لله ما لله ولقيصر ما لقيصر".

وكان ورد في رسالة لبابا الفاتيكان موجهة لليوم العالمي للمهاجرين مطلع العام المقبل أنه " في مجال احترام الحق العالمي بامتلاك الجنسية، يجب الاعتراف بذلك واعتماده على النحو الملائم بالنسبة لجميع الأطفال وقت ولادتهم.. من خلال تشريعات وطنية تمتثل للمبادئ الأساسية للقانون الدولي".

ولفت المصدر إلى أن الحزب الديموقراطي الذي يقود الأغلبية الحاكمة في إيطاليا كان "أعلن في وقت سابق العزم على إقرار مشروع القانون الخاص بمنح الجنسية لأبناء المهاجرين المولودين في إيطاليا قبل العطلة الصيفية، إلا أنه تراجع عن ذلك، في خطوة وصفها سياسيون بأقصى اليسار بمحاولة لتجنب خسارة أصوات لشرائح ناخبين في الانتخابات البرلمانية القادمة".

بالمقابل، وصف سياسي إيطالي يساري الانتقادات التي صدرت عن زعيم رابطة الشمال ماتّيو سالفيني، بأنها كلمات متغطرسة ضد البابا لا يمكن مطلقا القبول بها.

وقال دافيدي إيرميني، النائب عن الحزب الديمقراطي الحاكم، في هذا الصدد إن "النبرة المتغطرسة التي يهاجم بها سالفيني الأب الأقدس جارحة"، فيما كان البابا يدعو فيما قال "إلى النظر بتضامن وعقلانية إلى ظاهرة الهجرة".

وواصل إيرميني انتقاد زعيم رابطة الشمالي قائلا:" من المستغرب أن أناسا مثل سالفيني، الذي ساعد حزبه على توقيع اتفاقيات دبلن، يظهر الآن وجها شرسا"، لافتا إلى أن "الديماغوجية شيء سيء ينخر بلادنا وقد ترك لسوء الحظ، جروحا عميقة في جسدها".

المصدر: آكي

محمد الطاهر