واشنطن تستعين بـ "شاهد أوكراني" لتثبيت التهمة على روسيا

أخبار العالم

واشنطن تستعين بـ المرشحة الديمقراطية الخاسرة في انتخابات الرئاسة 2016، هيلاري كلينتون
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j62f

قالت وسائل إعلام أمريكية، إن الهاكر الأوكراني "Profexer" منتج البرمجية الخبيثة "P.A.S. web shell" يعد شاهدا في قضية "التدخل الروسي الإلكتروني" المزعوم في الانتخابات الأمريكية.

وذكرت صحيفة "The New York Times" الأمريكية، أن الهاكر "Profexer" سلم نفسه طوعا للسلطات الأوكرانية بعد أن اعتبرت الاستخبارات الأمريكية برمجيته الخبيثة "أداة استخدمت في اختراق خوادم اللجنة الوطنية للحزب الديمقراطي".

ونقلت الصحيفة، عن الهاكر الأوكراني قوله في أحد المنتديات الإلكترونية المغلقة: "لا أعلم ما الذي سيحدث معي الآن، لكن بالتأكيد ليس أمرا جيدا.. لكن على الأقل ما زلت على قيد الحياة".

ووفقا لـ""The New York Times"، فقد سمحت السلطات الأوكرانية لممثلين عن مكتب التحقيقات الفدرالي الأمريكي "FBI" بالوصول إلى الهاكر المذكور، "والذي سيكون من الممكن بفضله الحصول على معلومات عن مجموعة القراصنة المشهورة (Fancy Bear) المتهمة بالتدخل في الانتخابات الأمريكية والتي "تشتبه واشنطن بصلاتها مع الكرملين".

وتشير الصحيفة، إلى أن الاستخبارات الأمريكية لا تمتلك دليلا على أن "Profexer" تعاون متعمدا مع أجهزة الاستخبارات الروسية.

هذا وقد رفضت الجهات الأمنية الأوكرانية الكشف عن اسم الهاكر الموقوف الحقيقي، إلا أنها في الوقت نفسه، أكدت جنسيته الأوكرانية وأنه ليس تحت الإقامة الجبرية".

ووفقا لموقع " lenta.ru"، فقد صدر في مطلع يناير 2017، تقرير عن أجهزة الاستخبارات الأمريكية، يزعم فيه بأن روسيا تدخلت في الانتخابات الأمريكية.

ونفت موسكو مرارا جميع التهم. وأشار الرئيس فلاديمير بوتين إلى أن البيانات بشأن الهجمات الإلكترونية لا يوجد فيها شيء لمصلحة روسيا، مؤكدا أن النفخ الهستيري لهذه البيانات يأتي لصرف الانتباه عن محتواها.

المصدر: lenta.ru

إياد قاسم