محكمة إسرائيلية: عزاريا تصرف كما لو كان في ميدان رماية!

أخبار العالم

محكمة إسرائيلية: عزاريا تصرف كما لو كان في ميدان رماية!
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j3ta

ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن خمسة قضاة في محكمة الاستئناف العسكرية وصفوا سلوك الجندي إيلور عزاريا، المدان بجريمة قتل غير متعمد لجريح فسلطيني، بأنه "تصرف كأنه في تدريب رماية".

وأوضح موقع "The Times Of Israel" أن خمسة قضاة، أثناء النظر في الطعن على الحكم بالسجن 18 شهرا بتهمة القتل غير المتعمد ضد جندي إسرائيلي "قتل معتد فلسطينيا" مصابا وملقى على الأرض، قرروا رفض شهادة الجندي المدان إيلور عزاريا، كما رفضوا حجة الدفاع "بأنه تم العفو عن جنود آخرين في حالات مشابهة"، وقالوا إن الجندي الإسرائيلي تصرف أثناء الحادث "كما لو كان في تدريب للرماية".

بالمقابل، رفض قضاة محكمة الاستئناف العسكرية الإسرائيلية أيضا التماسا مقدما من النيابة بتشديد الحكم الصادر على هذا الجندي الإسرائيلي.

ولفت الموقع الإسرائيلي إلى أن المحكمة العسكرية كانت قررت في 4 يناير/كانون الثاني أن عزاريا "الذي أنهى خدمته العسكرية مؤخرا، مذنب بالقتل غير المتعمد لمعتد فلسطيني مصاب قام قبل دقائق بمهاجمة جنديين بسكين في مدينة الخليل في الضفة الغربية في مارس 2015. وتم الحكم عليه بالسجن 18 شهرا وتخفيض رتبته".

وأشار المصدر  إلى أن هذه "القضية الجدلية" كشفت "انقسامات عميقة في المجتمع الإسرائيلي، حيث اعتبر البعض عزاريا بطلا، وآخرون مجرما".

وقال الجندي الإسرائيلي إيلور عزاريا  أثناء دفاعه أنه أطلق النار على (الفلسطيني) عبد الفتاح الشريف بعد اتخاذه قرارا فوريا لاعتقاده أن الشريف، الذي ادعى أنه كان يتحرك قليلا، قد يكون مسلحا بحزام ناسف مخفيا، أو أنه يمكن أن يندفع نحو السكين، الذي كان بالقرب منه".

من جانبها رأت النيابة الإسرائيلية عدم وجود "أي تهديد ظاهر من المعتدي المصاب بإصابات بالغة، والذي قد أصيب برصاص جندي آخر، وأن عزاريا أطلق النار على رأس الشريف انتقاما لزملائه، الذين أصيب أحدهم في الهجوم".

يذكر أن ناشطا فلسطينيا يعمل في منظمة حقوق الإنسان الإسرائيلية كان صور الحادث الذي وقع في 24 مارس/آذار 2016، وأصبح الفيديو أحد الأدلة المركزية في المحكمة.

المصدر: The Times Of Israel

محمد الطاهر